أمن

انفجار في محطة لتوليد الكهرباء وحريق في مصنع بايران

وكالة الصحافة الفرنسية

image

تظهر هذه الصورة التي التقطت في شهر آذار/مارس 2005 نظرة عامة على محطة أصفهان للطاقة النووية. [هنغامة فهمي / وكالة الصحافة الفرنسية]

تعرضت محطة لتوليد الكهرباء في مقاطعة أصفهان وسط إيران لانفجار وقع يوم الأحد 19 تموز/يوليو، حسبما نقلته وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية، قائلة إن سببه عيول في معدات وأنه لم يسفر عن وقوع إصابات.

وقال المدير العام لشركة الكهرباء في اصفهان سعيد محسني للوكالة "انفجر محول ... في محطة اصفهان للطاقة الكهربائية في اصفهان حوالي الساعة الخامسة من صباح اليوم".

واضاف ان المنشأة عادت الى ظروف العمل العادية بعد حوالي ساعتين وان انقطاع التيار الكهربائي في اصفهان مستمر.

وقالت وكالة الانباء الايرانية ان مصنعا لإنتاج السيلوفان اشتعلت فيه النيران يوم الاحد في الاقليم الشمالي الشرقي لاذربيجان الشرقية.

ونقل عن فرقة الاطفاء بالمقاطعة قولها ان اثنين من رجال الاطفاء اصيبا بينما كانا يكافحان الحريق.

وتعتبر هذه الحوادث الأحدث في سلسلة من الحرائق والانفجارات تعرضت بها مواقع عسكرية ومدنية في أنحاء متفرقة من إيران خلال الأسابيع الأخيرة.

فقد هز انفجاران مدينة طهران في أواخر شهر حزيران/يونيو، أحدهما بالقرب من موقع عسكري والآخر في مركز صحي، مما أدى إلى مقتل 19 شخصًا.

كما وقعت حرائق أو انفجارات فيحوض لبناء السفن جنوب إيران الأسبوع الماضي ومصنع آخر يقع جنوب طهران أدى إلى مقتل شخصين ومجمع نطنز النووي في وسط إيران في وقت سابق من هذا الشهر.

ووصفت السلطات الإيرانية حريق نطنز بأنه حادث عرضي دون ذكر تفاصيل، وقالت فيما بعد إنها لن تكشف عن السبب مبررة ذلك "بدواعي أمنية".

هل أعجبك هذا المقال؟
0
0 تعليق
سياسة المشارق بشأن التعليقات