السعودية توجه تحذيرا على خلفية الاضطرابات جنوب اليمن

وجهت السعودية الخميس، 5 أيلول/سبتمبر تحذير صارما للانفصاليين اليمنيين الذين سيطروا على أجزاء رئيسية من الجنوب، قائلة إن أية محاولة لزعزعة اليمن تعتبر بمثابة تهديد للمملكة، بحسب ما أوردت وكالة الصحافة الفرنسية.

وفي أول رد شفوي قوي لها على الأزمة التي تهدد بتقسيم اليمن، طالبت الرياض الانفصاليين بإرجاع المرافق العسكرية والمدنية التي سيطروا عليها إلى الحكومة اليمنية، مع تجديد الدعوة إلى الحوار.

وقالت وكالة الأنباء السعودية "المملكة تؤكد أن أية محاولة لزعزعة استقرار اليمن هي تهديد لأمنها واستقرارها... وستتعامل معها بحزم".

"كما تؤكد... موقفها أنه لا يوجد بديل للحكومة الشرعية في اليمن وأنها لا تقبل أية محاولة لخلق واقع جديد في اليمن باستخدام القوة أو التهديد بالقوة".

وقالت وكالة الأنباء السعودية "السعودية... تعرب عن رفضها الكامل للتصعيد الأخير... وعدم الرد على دعوتها الأخيرة للمضي قدما نحو الحوار".

وأضافت "تؤكد المملكة.. الضرورة إعادة المعسكرات ومقرات الجيش والمؤسسات المدنية للحكومة الشرعية. يجب أن تشارك أطراف الصراع... في الحوار بالمملكة فورا".

وكانت الحكومة اليمنية قد استبعدت الأربعاء محادثات مع الانفصاليين، قائلة إنها ستتحدث فقط مع الإمارات التي تدعمهم.

هل أعجبك هذا المقال؟
0
لا

0 تعليق

سياسة المشارق بشأن التعليقات
Captcha