الاتحاد الأوروبي ومرصد الأزهر يناقشان جهود وضع حد للتطرف

التقى مرصد الأزهر المصري لمكافحة التطرف الثلاثاء، 3 أيلول/سبتمبر مع منسق الاتحاد الأوروبي لمكافحة الإرهاب جيل دو كيرشوف لمراجعة جهود مكافحة الإرهاب والتطرف، حسب ما أوردته أهرام أونلاين المصرية.

وتحدث طارق شعبان، المنسق العام لمرصد الأزهر، عن جهود المرصد وآليات عمل مختلف وحداته.

وقال شعبان إن مقاربة المرصد تعتمد على المراقبة وترجمة وتحليل التقارير الصادرة عن الجماعات الإرهابية باللغات الأجنبية، إلى جانب تقارير المراقبة الصادرة عن مراكز البحث التي تدرس التطرف.

من جانبه، أشاد منسق الاتحاد الأوروبي لمكافحة الإرهاب بدور مرصد الأزهر في مواجهة الفكر المتطرف وأهمية دوره في كشف زيف إيديولوجيات الجماعات المتطرفة.

وفي اجتماع الاثنين مع كيرشوف، أكد وزير الداخلية محمد توفيق ضرورة تعزيز الجهود الدولية لمكافحة الإرهاب بين الوزارة والوكالات المعنية بقضايا الأمن في الاتحاد الأوروبي.

واستعرض توفيق على دو كيرشوف مقاربة وزارته الاستباقية لمكافحة الإرهاب، وحول جهود الدولة لتفكيك الجماعات الإرهابية، وتجفيف منابع تمويله وتدمير بنياته التحتية، حسب بيان للوزارة.

كما أعرب عن استعداد وزارته لتطوير التعاون الأمني مع أجهزة مكافحة الإرهاب الأوروبية لمواجهة التهديدات، وخاصة بتبادل المعلومات حول العناصر الإرهابية، وتحركاتها ومصادر تمويلها.

هل أعجبك هذا المقال؟
0
لا

0 تعليق

سياسة المشارق بشأن التعليقات
Captcha