تقرير: القراصنة الإيرانيون يتسببون في خسائر بمئات الملايين

تسبب القراصنة الإيرانيون الذين يقومون باختراق الأنظمة والشركات والحكومات عبر العالم في مئات الملايين من الدولارات من الأضرار، حسب تقرير نشر الأربعاء 6 آذار/مارس.

وقال الباحثون العاملون في العملاقة مايكروسوفت إن المعتدين سرقوا أسرارا ومسحوا معطيات من شبكات الحواسيب بعد استهداف آلاف الأشخاص في نحو 200 شركة خلال السنتين الماضيتين، حسب وول ستريت جورنال.

ولم ترد مايكروسوفت فورا على سؤال لوكالة الصحافة الفرنسيةحول التقرير.

وقالت المجلة إن مايكروسوفت تعقبت الهجمات إلى هولميوم، وهي مجموعة متصلة بإيران، وأن بعض عمليات القرصنة تمت لفائدة هولميوم من طرف مجموعة إيرانية معروفة باسم APT33.

وقال جون لامبيرت، رئيس مركز المعلومات المتعلقة بالتهديدات للصحيفة إن الهجمات كانت "أحداثا مزعزعة على نطاق واسع".

وقال التقرير إن القراصنة استهدفوا أساسا شركات النفط والغاز، وصناع المعدات الثقيلة والمجمعات الدولية بالسعودية وألمانيا وبريطانيا والهند والولايات المتحدة.

وفي 2017، ألقت الشركة الأمنية فاير آي باللوم على APT33 بسبب البرمجيات الخبيثة المدمرة التي استهدفت منظمات في الشرق الأوسط ومناطق أخرى.

وتأتي هذه الأنباء في الوقت الذي تسعى فيه إيران، حسب خبراء أمنيين، إلى تعزيز قدراتها السيبرانية أمام جهود الولايات المتحدة لفرض عزلة على النظام الإيراني.

هل أعجبك هذا المقال؟
0
لا
0 تعليق
سياسة المشارق بشأن التعليقات
Captcha