مقتل 42 شخصاً في هجمات انتحارية باليمن تبنتها داعش

تبنى تنظيم "الدولة الإسلامية في العراق والشام" (داعش) سلسلة عمليات انتحارية نُفذت يوم الاثنين، 27 حزيران/يونيو، واستهدفت قوات الجيش اليمني مؤديةً إلى مقتل ما لا يقل عن 42 شخصاً في المكلا، حسبما ذكرت وكالة الصحافة الفرنسية.

وقال محافظ حضرموت أحمد سعيد بن بريك إن المكلا "شهدت خمس عمليات انتحارية في أربعة مواقع".

وأشار مسؤول أمني إلى أن ثلاثة تفجيرات متزامنة استهدفت نقاط تفتيش أمنية في المدينة الساحلية عند المغيب عند موعد إفطار القوات.

وأوضح المسؤول أنه في الهجوم الأول، سأل انتحاري كان على متن دراجة نارية الجنود إذا ما كان يستطيع مشاركتهم الإفطار قبل تفجير نفسه.

واقترب انتحاريان من جنود مشياً على الأقدام في ناحية أخرى من المدينة قبل تفجير نفسهما.

وبعد فترة قصيرة، نفذ انتحاريان آخران هجوماً رابعاً وفجرا نفسهما عند مدخل مخيم عسكري، حسبما ذكر المسؤول.

وقال رياض الجليلي مدير صحة محافظة حضرموت إن الهجمات أسفرت عن مقتل 40 جندياً إضافة إلى امرأة وطفل كانا يمران بالقرب من أحد أماكن التفجير، وإصابة 37 آخرين.

هل أعجبك هذا المقال؟

0 تعليق
سياسة المشارق بشأن التعليقات * معلومات ضرورية 1500 / 1500