إرهاب

مقتل مدير أمن شبام في هجوم إرهابي

نبيل عبدالله التميمي من عدن

image

في هذه الصورة التي التقطت يوم 18 تموز/يوليو 2016، يبدو جنود يمنيون يتفقدون موقع هجوم بسيارة مفخخة على نقطة تفتيش تابعة للجيش في منطقة حجر بمحافظة حضرموت. [عبد الجبار باجبير / وكالة الصحافة الفرنسية]

صدرت أوامر إلى الأجهزة الأمنية في محافظة حضرموت اليمنية بتعقب منفذي عمل إرهابي وقع يوم الثلاثاء 26 أيار/مايو أدى إلى مقتل مدير أمن شبام ومساعديه الأربعة ومن تم تقديمهم للعدالة.

واستهدف الهجوم، الذي تم بعبوة ناسفة، سيارة مدير امن مديرية شبام الملازم أول صالح عبد الله بن علي جابر ومساعديه أثناء وجودهم في منطقة حوطة أحمد بن زين بشبام.

وقد أصدر محافظ حضرموت اللواء فرج البحسني بيانا نعي فيه صالح جابر ومساعديه وأمر بتعقب الجناة.

وشدد على ضرورة الإسراع في تنفيذ الخطط الأمنية في المحافظة الجنوبية "للحفاظ على الأمن ووقف سقوط القتلى والحد من العمليات الإرهابية التي تعصف بأرواح أفراد من شعبنا في وادي حضرموت".

وقال إن "السلطات المحلية في حضرموت تدين استهداف القادة الأمنيين والعسكريين وزعماء القبائل والمدنيين في وادي حضرموت".

كما حث المجتمع وكبار الشخصيات وزعماء القبائل في وادي حضرموت والصحراء على المساعدة في الحفاظ على الأمن في مناطقهم من خلال "توحيد صفوفهم والإبلاغ عن الأنشطة غير القانونية للمساعدة في وقف سفك الدماء في الوادي".

من جهته، صرح مدير عام شبام عبد الوهاب بن علي جابر للمشارق أن الحادثة تصنف على أنها هجوم إرهابي لأنها استهدفت طاقما عسكريا أثناء قيامهم بحملة أمنية.

وقال إن أفراد الأمن يشاركون في تنفيذ إجراءات لكبح انتشار الفيروس التاجي الجديد (كوفيد- 19).

وأكد على أن "الأجهزة الأمنية ممثلة في التحقيق الجنائي والاستخبارات، تبحث عن الجناة للقبض عليهم وتقديمهم للعدالة".

هل أعجبك هذا المقال؟
1
0 تعليق
سياسة المشارق بشأن التعليقات