صحة

منع تجول كامل في السعودية خلال فترة عيد الفطر

وكالة الصحافة الفرنسية

image

الإمام محمد، مؤذن مسجد الجفالي بمدينة جدة الساحلية على البحر الأحمر السعودي، يؤذن للصلاة بالمسجد المغلق بموجب مرسوم حكومي في إطار جهود مكافحة جائحة فيروس كورونا خلال شهر رمضان المبارك يوم 28 نيسان/أبريل. [عامر حلبي / وكالة الصحافة الفرنسية]

أعلنت السعودية يوم الثلاثاء 12 أيار/مايو أنها ستفرض منع تجول كامل في جميع أنحاء البلاد خلال عطلة عيد الفطر التي تستمر خمسة أيام لمكافحة وباء فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) مع تزايد حالات الإصابات.

وتحاول المملكة التي سجلت أعلى معدل من الإصابات في منطقة الخليج، وقف تمدد الفيروس على أراضيها.

وقالت الوزارة في بيان نقلته وكالة الأنباء السعودية إن فرض إغلاق كامل سيعاد تطبيقه في أنحاء البلاد من 23 إلى 27 أيار/مايو.

وكانت المملكة قد وضعت معظم أجزاء البلاد تحت نظام الحجر الصحي الشامل بعد تفشي المرض، ولكنها خففت حظر التجوال خلال الشهر الماضي ليصبح بين الساعة 9 صباحا و5 مساءا.

وسمحت الحكومة بإعادة فتح المراكز التجارية والمتاجر باستثناء مكة حيث يقع المسجد الحرام، وسط تزايد للحالات فيها على الرغم من حظر التجول الشامل المفروض عليها.

كما صرحت وزارة الصحة يوم الثلاثاء أن عدد الوفيات بكوفيد-19 قد ارتفع إلى 264، مؤكدة أن عدد الإصابات الإجمالي بلغ 42925 بينها فيما تعافي 15257 شخصا.

وفي شهر آذار/مارس علقت السعودية الحج والعمرة طوال العام بسبب مخاوف من انتشار المرض في أقدس المدن الإسلامية.

في نفس الوقت لم تعلن السلطات بعد ما إذا كانت ستسمح بأداء مناسك الحج هذا العام - المقرر في أواخر شهر تموز/يوليو - لكنها حثت المسلمين على تأجيل الاستعدادات للحج بشكل مؤقت.

وخلال العام الماضي سافر حوالي 2.5 مليون من المسلمين إلى المملكة العربية السعودية من جميع أنحاء العالم للمشاركة في أداء مناسك الحج.

كما أغلق أكبر اقتصاد في العالم العربي دور السينما والمطاعم وأوقف الرحلات في محاولة من المملكة لاحتواء الفيروس.

من جانبه حذر الملك سلمان من معركة "أكثر صعوبة" قادمة ضد كوفيد-19، حيث تواجه المملكة ضربة مزدوجة تمثلت في الإغلاق التي تسبب فيها الفيروس وتدهور أسعار النفط.

هل أعجبك هذا المقال؟
0
0 تعليق
سياسة المشارق بشأن التعليقات