أمن |

القوات المصرية والأردنية تنفذ مناورات مشتركة في البحر الأحمر

محمد محمود في القاهرة

image

قوات مصرية وأردنية تقف في حراسة خلال مراسم افتتاح مناورة العقبة-5 العسكرية. [حقوق الصورة لإدارة الشؤون المعنوية بوزارة الدفاع المصرية]

قالت مصادر عسكرية يوم الأربعاء، 23 تشرين الأول/أكتوبر، إن القوات المسلحة المصرية والأردنية بدأت هذا الأسبوع فعاليات مناورة العقبة-5 بميادين التدريب القتالى بنطاق المنطقة الجنوبية العسكرية في مصر والبحر الأحمر.

وتشارك في مناورة التدريب العسكري، التي من المقرر أن تتواصل حتى الأسبوع المقبل، عناصر من القوات البرية والبحرية والخاصة من كلا البلدين.

وقال المتحدث العسكري المصري العقيد تامر الرفاعي إنه أثناء مراسم الافتتاح، وقفت القوات المشاركة في وضع الانتباه فيما عزفت فرقة الموسيقى العسكرية السلام الوطنى لكلا البلدين.

وأضاف في بيان أن "خطط التدريب تتضمن عقد عدد من المؤتمرات والمحاضرات النظرية والعملية لتوحيد المفاهيم العملياتية".

وتابع أنها تشمل كذلك تنفيذ العديد من الأنشطة البرية والبحرية التى ستساهم فى "نقل وتبادل الخبرات التدريبية بين الجانبين وتنفيذ مختلف المهام".

وذكر أن ذلك "يعزز قدرة العناصر المشاركة على التخطيط والتنسيق والعمل المشترك لمواجهة أية تحديات أو مخاطر قد تستهدف أمن واستقرار المنطقة."

تدريبات سنوية

هذا ويأتى تدريب العقبة-5 استكمالًا لسلسلة من التدريبات المشتركة السنوية التى تستضيفها مصر والأردن بالتبادل.

وأكد المتحدث أن هذه التدريبات تدعم علاقات التعاون العسكرى والأمنى بين البلدين وتساعد القوات المشاركة على اكتساب المهارات القتالية والوصول إلى مستوى راق من التعاون المشترك.

بدوره، قال رئيس مركز الجيل للدراسات إبراهيم الشهابي في حديث للمشارق إن مناورات العقبة-5 تهدف بالأساس لتبادل الخبرات وصقل قدرات الجيشين فى أساليب مكافحة الإرهاب فى أجواء متعددة.

وأضاف أن "هذه المناورات، التي ستسهم بشكل كبير فى رفع درجات استعداد البلدين لمواجهة الإرهاب، تهدف لاستباق التطور الذى تشهده العمليات الإرهابية".

وأكد أن "هذه المناورات تبنى ثقافة المواجهات الأمنية والعسكرية لمواجهة التنظيمات الإرهابية، كما تبني الوعي بتكتيكات الإرهابيين".

هل أعجبك هذا المقال؟
2
لا

0 تعليق

سياسة المشارق بشأن التعليقات
Captcha