هيئة الأمم المتحدة للمرأة وبرنامج الأغذية العالمي يعتمدان ’بلوك تشين‘ في مخيمي الزعتري والأزرق

أعلنت هيئة الأمم المتحدة للمرأة وبرنامج الأغذية العالمي في بيان الثلاثاء 18 أيلول/سبتمبر أنهما سيشرعان في استخدام تقنية البلوك تشين (أو سلسلة الكتل) لمساعدات اللاجئات السوريات المشاركات في برامج هيئة الأمم المتحدة للمرأة النقد مقابل العمل في مخيمي اللاجئين الزعتري والأزرق بالأردن.

التحويلات النقدية كانت تُتاح تقليديا للاجئين عن طريق طرف ثالث من مقدمي الخدمات المالية كالمصارف.

ولكن من خلال هذه الشراكة ستتمكن النساء المشاركات في برنامج النقد مقابل العمل التابع لهيئة الأمم المتحدة للمرأة من الحصول على أموالهن مباشرة وسيتم الاحتفاظ بالحسابات بشكل آمن على شبكة بلوك تشين.

وتنبع هذه الشراكة من مشروع سلسلة كتل البيانات الذي ينفذه برنامج الأغذية العالمي والذي يوفر بالفعل التحويلات النقدية إلى 106000 لاجئ سوري في الأردن من خلال نظام مبني على أساس تقنية البلوك تشين.

وبحسب البيان، ستقوم المرأة بمسح بصمة عينها لطلب استرداد النقود في محلات السوبر ماركت المتعاقدة مع برنامج الأغذية العالمي. سيتصل ذلك بحسابها على شبكة البلوك تشين ويتم إرسال المبلغ النقدي تلقائياً إلى شبكة سلسلة كتل البيانات، بحسب ما أوردت جوردن تايمز.

وسيؤدي إلى تحسين الأمن والمساءلة بحسب البيان. كما أن هناك أيضا فرصا لخفض التكلفة والحد من المخاطر وكذلك زيادة تنسيق جهود الإغاثة.

وقال ديفيد بيزلي، المدير التنفيذي لبرنامج الأغذية العالمي "في برنامج الأغذية العالمي سوف نستكشف كل طريقة ممكنة لتقديم المساعدة التي يحتاجها الناس بأكثر الطرق فعالية وكفاءة".

هل أعجبك هذا المقال؟

0 تعليق
سياسة المشارق بشأن التعليقات * معلومات ضرورية 1500 / 1500