http://almashareq.com/ar/articles/cnmi_am/features/2017/04/24/feature-03

أمن |

2017-04-24

حضرموت تحتفل بالذكرى الأولى لتحرير المكلا من القاعدة


القوات اليمنية تعاين السيارات عند نقطة تفتيش في مدينة المكلا عاصمة حضرموت في 19 تموز/يوليو 2016. [عبدالجبار بجبير/أ ف ب]
القوات اليمنية تعاين السيارات عند نقطة تفتيش في مدينة المكلا عاصمة حضرموت في 19 تموز/يوليو 2016. [عبدالجبار بجبير/أ ف ب]

تحتفل محافظة حضرموت يوم الاثنين 24 نيسان/ابريل، بمناسبة الذكرى الأولى لتحرير مدينة المكلا من سيطرة تنظيم القاعدة.

وكانت القوات اليمنية في المنطقة العسكرية الثانية وقوات النخبة الحضرمية قد استطاعت بدعم قوات التحالف تحرير عاصمة المحافظة والمديريات الساحلية المجاورة لها في 24 نيسان/ابريل 2016.

وكانت القاعدة قد فرضت سيطرتها على المنطقة لمدة عام.

واحتفالاً بالمناسبة أعلن محافظ حضرموت أحمد سعيد بن بريك يوم الاثنين يوم عطلة رسمية.

وبدأت الاحتفالات الرسمية ليل الأحد حيث أضاءت الألعاب النارية سماء المدن الكبرى على طول الساحل الجنوبي لليمن.

وقال عبدالباقي الحوثري عضو اللجنة العليا للاحتفالات "ستشهد المكلا عرضا عسكرياً ضخماً تشارك فيه القوات والضباط الذين شاركوا بعملية التحرير".

ويتبع ذلك احتفال ثقافي يتخلله تكريم عدد من الشخصيات، بالإضافة إلى حفل غنائي في المساء يشترك فيه فنانون من حضرموت، وفق ما اضاف للمشارق.

وأوضح أنه وبالاضافة إلى البرنامج الرسمي للفعاليات ثمة مهرجانات فرعية تنظمها منظمات المجتمع المدني والمبادرات الشبابية.

وأضاف الحوثري أنه سبق احتفالات يوم الاثنين، يوم لتنظيف المدينة وتحسينها في 19 نيسان/ابريل، إضافة إلى اقامة فعاليات تنظمها منظمات مجتمع نسوية في 21 نيسان/ابريل.

وأضاف الحوثري أن المكلا شهدت يوم السبت 22 نيسان/ابريل، عرضا للدراجات النارية تحمل عبارات الشكر والثناء لكل من ساهم في تحرير المدينة.

الاحتفال بالأمن والاستقرار

وتحدث الحوثري عن أهمية الاحتفال بالذكرى الاولى لتحرير المكلا مما يساهم في بسط الامن والاستقرار والخدمات والتنمية.

وأضاف أن محافظ حضرموت افتتح في 19 نيسان/ابريل مشاريع خدمية وتعليمية وصحية بـ 500 مليون ريال (2 مليون دولار)، اضافة إلى وضع حجر اساس لعدد من المشاريع الخدمية التي تعود بالنفع على ابناء حضرموت بشكل عام.

وأشار الحوثري إلى أن "برنامج الفعاليات الاحتفالية يشمل فعاليات ثقافية ورياضية وشعبية متنوعة تترجم فرحة المواطنين بتحرير مدنهم من سيطرة تنظيم القاعدة".

ولفت إلى أن هناك أيضاً فيلماً وثائقياً يحكي قصة تحرير المكلا وأبطالها وكل من اشترك فيها ودعمها.

من جانبه، قال علي الحبشي مسؤول تحالف منظمات المجتمع المدني لموقع المشارق "أن يوم 24 نيسان/ابريل يوم غالٍ على كل ابناء حضرموت".

وقال الحبشي ان الباب فتح للمنظمات للمشاركة الجماعية في الاحتفالات العامة وأيضاً لتنفيذ احتفاليات خاصة بها تمجيدا لهذا اليوم التاريخي.

مناسبة لتذكر من سقطوا

من جانبه، قال عبدالرحمن بارباع عضو اللجنة الفنية للاحتفالات في المكلا أن "الناس قد لامست تغيراً في الوضع بعد دخول قوات النخبة الحضرميه التي تعد هي فخر واعتزاز لكل من داخل حضرموت وخارجها.

ورأى أن التغير كان في وجود مؤسسات الدولة والعمل فيها ومباشرة خدمه الناس وقضاء مجمل احتياجاتهم.

وأضاف بارباع أن جهود محافظ المحافظة اللواء الركن احمد بن بريك وقائد المنطقة العسكرية الثانية اللواء فرج سالمين البحسني ودعم من قوات التحالف.

وأضاف بارباع أن مناسبة تحرير المكلا تعد عيداً وطنياً، لأن حضرموت قدمت خيرة شبابها في سبيل تحريرها حيث سقط ما يقارب 385 قتيلاً.

واعتبر بارباع أنه " كمواطن، فإنها تعتبر يوم رفع راية النصر وتعريف العالم من هم اهل حضرموت في التصدي للمعتدين الذي حاولوا ان يمحو معالم المدينة تحط غطاء الدين الذي عرف به اهل حضرموت الدين الوسطي المعتدل الذي نشروه في كل بلدان العالم".

وختم قائلا: "يوم التحرير يمثل يوم العزة والكرامة يوم لا اجد الكلمات المناسبة التي أصف بها هيبة هذا اليوم وقوته لنا".

هل أعجبك هذا المقال؟

Al icons no 5

1 تعليق

Captcha
جابر الشرعبي القحطاني | 2017-04-26

الله ينصر التحالف والشرعيه عاجلا غير اجلا ويحفظ دول الخليج الذي انقذت اليمن

الرد