وفاة طفلة يرفع عدد قتلى تفجير كنيسة في القاهرة إلى 26

  • شارك بتعليقك الآن
  • إطبع المقالة
  • زيادة حجم الخط تقليل حجم الخط

توفيت طفلة تبلغ 10 سنوات من العمر يوم الثلاثاء، 20 كانون الاول/ديسمبر، متأثرة بجروحها نتيجة التفجير الذي استهدف كنيسة في القاهرة مما رفع عدد ضحايا الاعتداء إلى 26 شخصا، وفق ما نقلت وكالة الصحافة الفرنسية.

وتوفيت ماغي مجدي فجرا متأثرة بشظايا من الانفجار أصابتها بالرأس بعد التفجير الانتحاري في 11 كانون الاول/ديسمبر أعلن تنظيم "الدولة الاسلامية في العراق والشام" (داعش) مسؤوليته عنه، وفق ما أفادت وزارة الصحة المصرية في بيان.

وقد وقع التفجير خلال قداس في الكنيسة البطرسية وهو الأكثر دموية في ذاكرة الأقلية القبطية في مصر.

وقالت الوزارة إن 17 شخصا ما زالوا في المستشفى حال بعضهم خطر.

وكان العدد السابق المعلن عن الضحايا شمل منفذ الاعتداء.

وفي 13 كانون الاول/ديسمبر، أعلنت داعش عن الانتحاري الذي نفذ الاعتداء وهو معروف باسم ابو عبدالله المصري.

وكان الرئيس عبد الفتاح السيسي قد أعلن قبل يوم من ذلك عن أن الانتحاري هو محمود شفيق محمد مصطفى، 22 عاما، خلال تشييع الضحايا.

أضف تعليقا (سياسة المشارق بشأن التعليقات) * معلومات ضرورية

Test