http://almashareq.com/ar/articles/cnmi_am/newsbriefs/2019/08/22/newsbrief-02

السفيرة الأميركية في لبنان تجدد التزام بلادها تجاه الجيش اللبناني

حضرت السفيرة الأميركية في لبنان إليزابيث ريتشارد وممثلون عسكريون أميركيون الأربعاء، 21 آب/أغسطس مناورة بالذخيرة الحية لعناصر الجيش اللبنانب في مجمع العاقورة العسكري، بحسب ما أورد موقع نهار نت اللبناني.

وفي تصريحاتها للصحافة، هنأت ريتشارد الجيش اللبناني "لإظهاره الاحترافية والتطور المتميزين في تنفيذ المناورات المعقدة بكل أمان أثناء استخدام أسلحة ومعدات ذات تكنولوجيا متقدمة".

وأوضحت أن المناورة الحية "عملية صعبة للغاية مع الكثير من المكونات المتحركة"، مشيرة إلى أن "التواصل بين جميع العناصر كان استثنائيا".

ومضت تقول "نحن مؤمنون بقوة في هذا الجيش وآمل أن يؤمن كل لبناني به كذلك".

وجرى خلال التدريبات بالذخيرة الحية استخدام مجموعة متنوعة من المعدات العسكرية، من ضمنها مركبات برادلي، وطائرات A-29 ، ومروحيات هوي، والهامفي ، للقيام بمجموعة واسعة من المناورات الجوية والبرية، بما في ذلك عمليات المراقبة والهجوم والبحث والإنقاذ.

يذكر أن صيانة وتشغيل المعدات العسكرية المقدمة من خلال المساعدة العسكرية الأميركية تتم من قبل جنود وطيارين لبنانيين مدربين، ما يبرز "قدرة القوات المسلحة اللبنانية على إنشاء قوى مدربة وجاهزة للعمليات"، وفق ما قالت السفارة الأميركية في بيان لها.

وخلال الأسبوع الماضي، سلّمت الولايات المتحدة مجموعة جديدة من المركبات المدرعة والأسلحة للقوات المسلحة اللبنانية، تراوح قيمتها 60 مليون دولار.

ومنذ سنة 2006 ، قدمت ​الحكومة الأميركية ​للبنان أكثر من 1,7 مليار دولار كمساعدات أمنية، حسب بيان السفارة.

هل أعجبك هذا المقال؟
0

0 تعليق

سياسة المشارق بشأن التعليقات
Captcha