http://almashareq.com/ar/articles/cnmi_am/newsbriefs/2019/08/15/newsbrief-01

وفد سعودي-إماراتي في عدن لمناقشة انسحاب الانفصاليين

قالت مصادر من الحكومة اليمنية والانفصاليين في وكالة الصحافة الفرنسية أن وفدا عسكريا مشتركا من السعودية والإمارات قد وصل إلى عدن يوم الخميس، 15 آب/أغسطس، لمناقشة انسحاب الانفصاليين الجنوبيين من المواقع التي استولوا عليها في العاصمة اليمنية المؤقتة.

وقال مصدر في حكومة الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي لوكالة الصحافة الفرنسية إن الوفد وصل إلى المدينة "لمناقشة مسألة انسحاب قوات الحزام الأمني الجنوبية من المعسكرات الحكومية والمواقع التي استولت عليها الأسبوع الماضي".

كما أكد مصدر من المجلس الانتقالي الجنوبي وصول ذلك الوفد، قائلًا "سنجري محادثات معهم"، دون أن يدلي بالمزيد من التفاصيل.

وكانت قوات موالية للمجلس الانتقالي الجنوبي الذي يسعى لإنشاء دولة جنوب اليمن المستقلة قد استولت على القصر الرئاسي في عدن يوم السبت عقب اشتباكات مع القوات الموالية للرئيس هادي أسفرت عن مصرع 40 شخصًا.

وقد دان التحالف العربي عملية الاستيلاء وحث قوات الحزام الأمني على الانسحاب من المواقع التي استولت عليها، داعيا لعقد مباحثات لحل الأزمة.

من جانبها، رحبت السفارة اليمنية في واشنطن يوم الأربعاء نقلًا عن وزارة الخارجية بالمبادرة السعودية للتعامل مع "الانقلاب" في عدن.

لكنها قالت في تغريدة على موقع تويتر أن الانفصاليين "يجب أن يلتزموا أولًا بالانسحاب الكامل من المناطق التي استولى عليها المجلس الانتقالي الجنوبي بالقوة في الأيام القليلة الماضية قبل البدء في أية محادثات".

بدوره، أعرب المجلس الانتقالي الجنوبي عن استعداده للمشاركة في المحادثات، لكنه لم يعط أي مؤشر على استعداده للانسحاب، بحسب ما ذكرته مصادر أمنية مقربة من المجلس.

تسجيل الدخول عبر تويتر تسجيل الدخول عبر فيسبوك
هل أعجبك هذا المقال؟
1
0

0 تعليق

سياسة المشارق بشأن التعليقات Captcha