http://almashareq.com/ar/articles/cnmi_am/newsbriefs/2018/09/04/newsbrief-02

2018-09-04

أقباط يتعرضون لهجوم في جنوب مصر بسبب منازل مستخدمة ككنائس

هاجم قرويون مصريون ونهبوا ممتلكات مسيحيين أقباط في محافظة المنيا الجنوبية احتجاجا على استخدام منازل وقاعات للعبادة، حسب ما أعلنته أبرشية المنطقة، يوم السبت 1 أيلول/سبتمبر.

وقال الأنبا مكاريوس أسقف عام المنيا "تعرضت أربعة منازل قبطية للهجوم يوم الجمعة من قبل سكان قرية [دمشاو هاشم] ومناطق مجاورة أخرى".

ففي بيان نشر على صفحة أبرشية المنيا على موقع فيسبوك، قالت الأبرشية إن "المتطرفين" هاجموا قرية دمشاو هاشم بسبب "وجود كنيسة".

وأضاف البيان أن المسيحيين المقيمين في القرية يستخدمون المنازل والقاعات للصلاة.

وقال "هاجم متطرفون الاقباط وسرقوا كميات من المجوهرات والمال ودمروا الأجهزة المنزلية وأضرموا النار في الممتلكات".

وقد أصيب ثلاثة أشخاص من بينهم رجل إطفاء.

وقال البيان "وردت تقارير منذ عدة أيام عن نية المتطرفين لتنفيذ الهجوم."

وقال مسؤول أمني إنه تم إلقاء القبض على 38 من المشتبه بهم.

وقد تعرض الأقباط، الذين يشكلون حوالي 10 بالمائة من سكان مصر البالغ عددهم نحو 100 مليون نسمة، لسلسلة من الهجمات الدموية على مدار العامين الماضيين تبنى مسؤولية معظمها تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش).

هل أعجبك هذا المقال؟

Al icons no 0

0 تعليق

Captcha