2018-05-16

عقوبات أميركية تستهدف محافظ المصرف المركزي الإيراني

فرضت الخزانة الأميركية يوم الثلاثاء 15 أيار/مايو، عقوبات على محافظ المصرف المركزي الإيراني "ولي الله سيف" واتهمته بمساعدة الحرس الثوري الإيراني في تحويل ملايين الدولارات لحزب الله اللبناني.

وفي ثاني تحرك في غضون أسبوع يستهدف الشبكات المالية للحرس الثوري الإيراني، أدرجت الخزانة الأميركية مسؤولا ثانيا في المصرف المركزي وأيضا بنك البلاد الإسلامي العراقي وأكبر اثنين تنفيذيين به على اللائحة السوداء، بحسب ما أوردت وكالة الصحافة الفرنسية.

وقالت الخزانة إن سيف نقل سرا "مئات الملايين من الدولارات" إلى حزب الله من الحرس الثوري الإيراني عبر بنك البلاد الإسلامي.

ويهدف الإجراء الذي اتخذ يوم الثلاثاء لقطع ما أسمته الولايات المتحدة الشبكة المصرفية "شديد الأهمية" بالنسبة لإيران وحرمان المدرجين على اللائحة السوداء من الوصول إلى النظام المالي العالمي.

وقال وزير الخزانة الأميركية ستيفين منوشين إن "الولايات المتحدة لن تسمح بانتهاك إيران الصارخ للنظام المالي العالمي. يلزم على المجتمع الدولي إن يظل متيقظا ضد جهود إيران الخادعة لتقديم الدعم المالي لوكلائها الإرهابيين".

كما أعلنت الخزانة يوم الخميس عن عقوبات ضد شبكة صرف عملات "ضخمة" تخدم الحرس الثوري الإيراني،حيث استهدفت ستة أفراد وثلاث كيانات في مركز تلك الشبكة.

هل أعجبك هذا المقال؟

Al icons no 0

0 تعليق

Captcha