الأردن يدشن خطا ساخنا للانتحار مع ارتفاع الأعداد

  • شارك بتعليقك الآن
  • إطبع المقالة
  • زيادة حجم الخط تقليل حجم الخط

أنشأت مديرية الأمن العام في الاردن وحدة وقاية متخصصة لتعمل كخط ساخن للانتحار، مع زيادة حالات الانتحار ومعدل محاولات الانتحار في الأردن، وفق ما أوردت صحيفة جوردان تايمز يوم الخميس 12 تشرين الأول/أكتوبر.

حيث قال مدير إدارة المعلومات الجنائية بمديرية الأمن العام العقيد فيصل عناب في ورشة عمل أقيمت في الأكاديمية الملكية يوم الأربعاء إنه تم تسجيل 120 حالة انتحار في عام 2016 و104 حالة في الأشهر التسعة الأولى من عام 2017.

كما تُظْهِر الأرقام الرسمية تسجيل 486 محاولة انتحار في عام 2016 و388 محاولة بنهاية الربع الثالث من عام 2017.

ويعد الخط الساخن للانتحار جزءًا من مهمة إدارة حماية الأسرة في التعامل مع محاولات الانتحار.

وقال النقيب طارق السعايدة من إدارة حماية الأسرة أن ضباطًا مدربين سيتلقون المكالمات من خلال رقم 911 أو رقم الخط الساخن الذي سيتم الإعلان عنه قريبًا، ومن ثم يقومون بتوصيل المتصل بطبيب نفسي متخصص وطبيب شرعي وأقرب قسم شرطة في مكالمة هاتفية متعددة الأطراف.

وأشار إلى أن الهدف هو منع حالات الانتحار عن طريق تقديم الدعم النفسي.

ووفقًا للأرقام الرسمية، فإن معظم حالات ومحاولات الانتحار ترتكب في عمان يليها إربد والكرك.

وتكون محاولات الانتحار أكثر شيوعًا بين الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و27 عامًا.

كما شكلت حالات الانتحار التي يرتكبها غير الأردنيين حوالي 17بالمائة من إجمالي الحالات في الأشهر التسعة الأولى من عام 2017، ولا سيما بين اللاجئين السوريين.

أضف تعليقا (سياسة المشارق بشأن التعليقات) * معلومات ضرورية

Test