الجيش المصري يقصف داعش عقب هجوم على الشرطة


جنود مصريون وصبي يرتدي الزي العسكري يقفون في 8 تموز/يوليو قرب نعوش جنود قتلوا في سيناء قبل يوم باعتداء لتنظيم ’الدولة الإسلامية‘. وضرب الجيش أهدافاً لداعش في سيناء يوم الثلاثاء، 12 أيلول/سبتمبر، بعد هجوم عنيف نُفذ الاثنين على الشرطة في شبه الجزيرة. [محمود بكار/وكالة الصحافة الفرنسية]

جنود مصريون وصبي يرتدي الزي العسكري يقفون في 8 تموز/يوليو قرب نعوش جنود قتلوا في سيناء قبل يوم باعتداء لتنظيم ’الدولة الإسلامية‘. وضرب الجيش أهدافاً لداعش في سيناء يوم الثلاثاء، 12 أيلول/سبتمبر، بعد هجوم عنيف نُفذ الاثنين على الشرطة في شبه الجزيرة. [محمود بكار/وكالة الصحافة الفرنسية]

  • تعليق

    1

  • إطبع المقالة
  • زيادة حجم الخط تقليل حجم الخط

في رد انتقامي سريع على الهجوم الدامي الذي شنه تنظيم "الدولة الإسلامية" على قافلة للشرطة في سيناء يوم الاثنين، 11 أيلول/سبتمبر، نفذ الجيش المصري فجر الثلاثاء سلسلة عمليات على مواقع التنظيم.

وذكر الصحافي المتخصص في الشأن العسكري حاتم الجهمي، أن "الجيش قام بالعديد من الطلعات الجوية على مواقع للتنظيم فجر الثلاثاء للرد على العملية".

وأضاف للمشارق أن "القوات البرية استهدفت خلية إرهابية تابعة لداعش في قرية بلعا برفح"، مشيراً إلى أنه لم يتم الإفصاح عن عدد القتلى من عناصر داعش.

وجاءت العمليات العسكرية رداً على هجوم استهدف قافلة للشرطة غربي العريش عاصمة محافظة شمال سيناء.

وأعلن تنظيم ولاية سيناء التابع لتنظيم داعش مسؤوليته عن الاعتداء الذي أسفر عن مقتل 18 شرطياً مصرياً وجرح أربعة آخرين.

وبدأ المسلحون هجومهم بإطلاق قذيفة هاون على إحدى عجلات الشرطة، ثم هاجم انتحاري القافلة بسيارة مفخخة.

وعقب ذلك، أطلق المسلحون وابلاً من الطلقات النارية على القوات المصرية وأصابوا ضابطاً في الشرطة بقدمه وتمكنوا من قتل آخر.

وأعلنت ولاية سيناء عن الاستيلاء على عجلة رباعية الدفع تابعة للشرطة وأقرت أنها أطلقت النار على سيارة إسعاف مما تسبب في إصابة طاقمها بجروح.

موجة تنديد عارمة

وفي هذا السياق، قال عميد المتقاعد في الجيش المصري خالد عكاشة وهو أيضاً عضو في المجلس الوطني لمكافحة الإرهاب والتطرف، إن "التنظيم تلقى العديد من الضربات خلال الأيام الماضية أضعفت قدراته على مواجهة قوات الجيش، مما دعاه إلى استهداف قوات الشرطة الأقل تسليحاً".

ومن جهة أخرى، أعرب مجلس الأمن بالأمم المتحدة عن إدانته الشديدة للهجوم "الوحشي والجبان"، فيما تتالت التعازي من مختلف دول العالم والهيئات الدينية.

وعبّرت الأمم المتحدة في بيان لها عن تعاطف الدول الأعضاء، مقدمةً تعازيها لعائلات الضحايا وللحكومة المصرية، ومتمنيةً الشفاء العاجل للمصابين.

وقال الدكتور شوقي علام، مفتي الجمهورية، إن "الإسلام بريء من هؤلاء الإرهابيين الآثمين الذين يعيثون في الأرض فساداً".

وطالب بالتصدي بكل قوة وحسم لكل من يسعى إلى الاعتداء على أمن الوطن والمواطنين، داعياً المصريين جميعًا للتصدي للإرهاب واستئصال جذوره.

أضف تعليقا (سياسة المشارق بشأن التعليقات) * معلومات ضرورية

Test
  • تعليقات القراء

    huss

    2017-9-19

    اللهم اهلك الظالمين بالظالمين واخرجنا من بينهم سالمين