السعودية تحبط هجوما حوثيا جديدا بطائرة مسيرة

اعترضت الدفاعات الجوية السعودية طائرة مسيرة حوثية كانت تستهدف مدينة في الجنوب الغربي يوم الخميس 25 تموز/يوليو، حسب إعلان التحالف العربي، في الوقت الذي يواصل فيه الحوثيون (أنصار الله) المدعومون من إيران هجماتهم العابرة للحدود بلا هوادة.

وقال المتحدث باسم التحالف تركي المالكي لوكالة الأنباء السعودية الرسمية "تم اعتراض وتدمير الطائرة المسيرة التي كانت تستهدف المدنيين في مدينة خميس مشيط".

ونفى المالكي مزاعم الحوثيين على تلفزيونهم المسيرة بأن الطائرات المسيرة التي استهدفت القاعدة الجوية الملك خالد بخميس مشيط "حققت أهدافها بدقة"، حسبما أوردته وكالة الصحافة الفرنسية.

وقال "هذه أكاذيبّ، ووصف الهجوم بأنه "عمل آخر للمليشيات والشبيه بجريمة حرب".

يذكر أن الحوثيين عززوا من هجماتهم بالصواريخ والطائرات المسيرة عبر الحدود في الأسابيع الأخيرة.

وقال القائد السياسي للميلشيا، مهدي المشاط يوم الثلاثاء إنهم على مستعدون لوقف الهجمات على السعودية والدخول في حوار شريطة أن تتجاوب السعودية وتسهل مرور المساعدة.

هل أعجبك هذا المقال؟
0
لا
0 تعليق
سياسة المشارق بشأن التعليقات
form.captcha