الأمم المتحدة تقدم خطة جديدة للانسحاب من ميناء حيوي في اليمن

من المقرر أن تتقدم الأمم المتحدة بخطة جديدة للانسحاب من ميناء الحديدة باليمن إلى الحكومة والحوثيين (أنصار الله) المدعومين من إيران، وفق ما أوردت وكالة الصحافة الفرنسية يوم الثلاثاء، 19 آذار/مارس.

حيث قال المبعوث الخاص للأمم المتحدة إلى اليمن مارتن غريفيث في بيان إنه "في أعقاب المناقشات البناءة التي أجريت مع كلا الطرفين، فقد تم إحراز تقدم كبير نحو التوصل لاتفاق حول تنفيذ المرحلة الأولى من عمليات إعادة الانتشار بموجب اتفاق الحديدة".

وأضاف أنه "سيتم تقديم التفاصيل العملياتية للطرفين في لجنة تنسيق إعادة الانتشار للمصادقة عليها قريبا".

وكانت لجنة تنسيق إعادة الانتشار قد أنشئت بموجب اتفاق ستوكهولم لجلب الحكومة والحوثيين إلى طاولة المفاوضات لبلورة تفاصيل اتفاق وقف إطلاق النيران.

إلا أن بيان المبعوث الأممي لم يحدد تاريخا لبدء الانسحاب الذي سيمثل أول خطوة ملموسة نحو تخفيف حدة التوتر في الحديدة.

وقال غريفيث إنه "يتطلع للمصادقة السريعة على الخطة"، معربًا عن أمله في أن يمهد هذا الاتفاق الطريق أمام التسوية السياسية الأوسع لإنهاء الحرب.

وفي هذه الأثناء، قتلت عضوة يمنية من موظفي منظمة العمل ضد الجوع جراء إصابتها بشظايا على سطح منزلها في الحديدة، بحسب ما أعلنت منظمة المعونة يوم الثلاثاء.

وكانت المرأة على سطح منزلها مع أختها يوم الاثنين حين اصابتهما الشظايا. وقد أصيبت أختها أيضا بجروح، من دون ان تقتل.

هل أعجبك هذا المقال؟
0
0 تعليق
سياسة المشارق بشأن التعليقات