أول إماراتي يتوجه إلى الفضاء في أيلول

أعلنت الإمارات يوم الاثنين 25 شباط/فبراير أن أول رائد فضاء من البلاد سينطلق في مهمة إلى محطة الفضاء الدولي يوم 25 أيلول/سبتمبر، بحسب ما أوردت وكالة الصحافة الفرنسية.

ولدى الإمارات رائدا فضاء قيد التدريب تم اختيارهما من بين أكثر من 4000 مرشح، مع سعيها إلى تحقيق برنامج فضاء طموح يهدف إلى استكشاف المريخ.

وأعلنت السلطات أنه سيتم اتخاذ قرار في أيار/مايو والذي ينطلق بموجبه رائدا الفضاء على متن مركبة فضائية روسية سويوز خلال مهمة على مدى ثمانية أيام.

وقال المرشحان، هزاع المنصوري، 37 عاما، وسلطان النيادي، 37 عاما، إنهما سعيدان بأن تُمثل الإمارات في الفضاء، بغض النظر عمن يقوم بالرحلة.

وقال المنصوري خلال مؤتمر صحفي "علمنا سينطلق، أحلامنا، شغفنا بهذا البلد ليكون رائدا في هذا المجال"، مضيفا "هدفنا أسمى... هو أن تصل معتقدات هذا البلد وأهدافه إلى الفضاء".

وكان الشيخ محمد بن راشد آل مكثوم، نائب رئيس الإمارات ورئيس الوزراء قد تعهد في 2017 بإرسال أربعة رواد فضاء إماراتيين إلى محطة الفضاء خلال خمس سنوات.

وسيجعل برنامج رواد الفضاء الإمارات واحدة من بين دول قليلة في الشرق الأوسط التي أرسلت شخصا إلى الفضاء.

وفي إطار برامجها الفضائية، أعلنت الإمارات أيضا عن هدفها أن تكون أول بلد عربي يرسل مسبارا غير مأهول للدوران حول المريخ بحلول 2021.

هل أعجبك هذا المقال؟
0
0 تعليق
سياسة المشارق بشأن التعليقات