مشروع قرار أممي يدعو لاتخاذ ’تدابير‘ بشأن صواريخ إيران لليمن

يبحث مجلس الأمن الدولي مشروع قرار من شأنه أن يدين إيران بسبب انتهاكها للحظر المفروض على توريد الأسلحة إلى اليمن ويدعو لاتخاذ تدابير للتعامل مع هذا الانتهاك، وذلك بحسب النص الذي حصلت عليه وكالة الصحافة الفرنسية يوم الاثنين 19 شباط/فبراير.

ويأتي القرار المقترح الذي صاغته بريطانيا ردا على تقرير قدمه فريق من الخبراء التابعين للأمم المتحدة توصل لنتيجة مفادها أن الصواريخ التي أطلقها الحوثيون (أنصار الله) من اليمن باتجاه السعودية العام الماضي صنعت في إيران.

ومن المتوقع أن يصوت مجلس الأمن على مشروع القرار في وقت لاحق من هذا الشهر.

هذا و"يدين" النص إيران بسبب انتهاكها للحظر المفروض على توريد الأسلحة لليمن منذ عام 2015، حيث أنها "أخفقت في اتخاذ التدابير اللازمة لمنع التوريد أو البيع أو النقل المباشر أو غير المباشر" للصواريخ البالستية قصيرة المدى وغيرها من العتاد العسكري للحوثيين.

ويحدد النص أن "أي نشاط يرتبط باستخدام الصواريخ البالستية في اليمن" يمثل معيارا للعقوبات.

ومن شأن القرار كذلك أن يمدد العقوبات الأممية على اليمن لمدة عام آخر، حتى 26 شباط/فبراير 2019.

هل أعجبك هذا المقال؟
0
0 تعليق
سياسة المشارق بشأن التعليقات