مراقبون يشيدون بالانتخابات الأردنية ʼالشاملةʻ

أشاد مراقبو الانتخابات التابعون للجامعة العربية بقرار تخفيض سن الاقتراع في الأردن، إلا أنهم طالبوا المملكة بتسهيل عملية الاقتراع على المغتربين، حسبما ذكرت صحيفة جوردان تايمز يوم الخميس، 22 أيلول/سبتمبر.

وأرسلت الجامعة العربية مراقبين إلى مراكز الانتخابات النيابية، وزارت بعثة الجامعة 342 لجنة انتخابية في 133 مركز اقتراع في مختلف أنحاء المملكة.

وكان أعضاء البعثة أيضاً حاضرين عند فتح 12 مركز اقتراع، وقد راقبوا عملية تعداد الأصوات في 12 مركزاً، حسبما ذكرت وكالة الأنباء الأردنية، بترا.

وقال رئيس البعثة خليل الذوادي إنه سيتم إرسال تقرير المجموعة النهائي حول الانتخابات إلى أمين عام الجامعة العربية أحمد أبو الغيط.

وأوضح أن التقرير سيشمل ملاحظات وتوصيات، لافتاً إلى أن أبو الغيط سيرسل نسخة منه إلى السلطات الأردنية.

وفي ملاحظات أولية، لاحظ مراقبو الجامعة العربية أن معظم مراكز الاقتراع فتحت أبوابها في الوقت المحدد وبوجود كافة أعضاء اللجان. وأشادوا بعدد النساء الكبير في اللجان الانتخابية.

كذلك، ذكرت البعثة أن قانون الانتخابات للعام 2016 خفّض سن الاقتراع، واصفة ذلك بـ "الخطوة الإيجابية" التي تشير إلى التزام المملكة بتشجيع الشباب على ممارسة حقوقهم السياسية.

إلا أن الأردنيين العاملين خارج البلاد لم يستطيعوا الإدلاء بصوتهم، وعبّرت البعثة عن أملها بأن يتم القيام بالترتيبات اللازمة في الانتخابات المقبلة للسماح للمغتربين بالمشاركة في العملية الانتخابية.

هل أعجبك هذا المقال؟

0 تعليق
سياسة المشارق بشأن التعليقات * معلومات ضرورية 1500 / 1500