أمن

اليمنيون يدينون استهداف الحوثيين للمنشآت النفطية السعودية

نبيل عبد الله التميمي من عدن

image

الناطق باسم التحالف العربي العقيد تركي المالكي يبين لمساعد وزير الخارجية الأميركية لشؤون الشرق الأدنى ديفيد شنكر ما يقال إنها أسلحة إيرانية ضبطتها القوات السعودية من الحوثيين المدعومين إيرانيًا، وذلك أثناء زيارة لقاعدة الخرج العسكرية في وسط المملكة العربية السعودية يوم 5 أيلول/سبتمبر. [فايز نورالدين/وكالة الصحافة الفرنسية]

قوبل التهديد الذي أصدرته ميليشيا الحوثي (أنصار الله) المدعومين إيرانيًا يوم الاثنين، 16 أيلول/سبتمبر، والذي قالوا فيه إنهم سيستهدفون نفس منشآت النفط السعودية التي استهدفت في هجمات عطلة نهاية الأسبوع، قوبل بإدانة قوية في اليمن.

وكان الحوثيون قد تبنوا المسؤولية عنهجمات يوم السبت التي استهدفت منشآت بقيق وخريص والتي أوقفت نصف إنتاج المملكة من النفط وتسببت في موجات من الصدمة في أسواق النفط.

لكن الولايات المتحدة ألقت باللائمة على إيران في هذه الهجمات، قائلة إنه لا يوجد دليل على أنها شنت من اليمن.

وقد دان أعضاء البرلمان اليمني تهديد الحوثيين بشدة.

ووصف معين عبد الملك رئيس الحكومة اليمنية استهداف معملين لشركة أرامكو بأنه عمل إرهابي "ينطوي على تصعيد لسياسات إيران وأذنابها لزعزعة استقرار المنطقة وتهديد الاقتصاد العالمي".

كما قال نبيل عبد الحفيظ وكيل وزارة حقوق الإنسان للمشارق إن التهديد الجديد الذي أطلقه الحوثيون لاستهداف تلك المنشآت وتحذيرهم للشركات الأجنبية العاملة هناك يوضح أن هذه المليشيات ما هي إلا ذراع للنظام الإيراني.

وأضاف عبد الحفيظ أنه "بالرغم من وجود شواهد تم تداولها اليوم وأمس حول المصدر الذي انطلقت منه الصورايخ لمنشاة البقيق، فقد سارع الحوثيون بإعلان مسؤوليتهم حتى يخففوا أية تحركات دولية ضد إيران".

وأشار "حتى لو صدقنا رواية الحوثيين، فإن المؤكد أن الأسلحة والصواريخ والطائرات المسيرة هي أسلحة إيرانية الصنع، وهو ما أثبتته السعودية في مناسبات سابقة عن نوعية الأسلحة ومصدرها".

أما فيما يخص التهديد الجديد للحوثيين، فقد قال إن "الجميع يعلم العقوبات الموجهة ضد إيران، ولذلك إيران تريد أن تبين، من خلال الحوثيين، أنها قادرة على إحداث قلق دولي فيما يخص النفط واحتياجات العالم من النفط".

وتابع "وبالتالي، فهي تريد إثبات أنها قادرة على خلق أزمة عالمية بشكل أو بآخر، سواء بضرب منشآت النفط في المنطقة أو منع التجارة العالمية عنطريق عرقلة مرور الناقلات".

وأكد أن "هذه الرسالة هي رسالة إيران وليست رسالة الحوثيين، والتصريحات هي تهديد إيراني صريح للعالم".

منع 'الإرهاب الاقتصادي'

وطالب عبد الحفيظ الدول الأعضاء في مجلس الامن باتخاذ قرارات لحماية المنشآت النفطية في المنطقة وخطوط الملاحة الدولية "حتى لا تنجح إيران في هدفها في منع تصدير نفط المنطقة".

وقال إنه من شأن هذا أن يساعد في ردع "الإرهاب الاقتصادي" ومنع شن هجمات جديدة.

من جانبه، قال مصطفى نصر رئيس مركز الدراسات والإعلام الاقتصادي إن الحوثيين يزعمون أنهم استهدفوا مصفتي بقيق وخريص، وإن نطاق ما أحدثه ذلك من آثار اقتصادية يبين أن الحرب في اليمن تدخل منعطفًا جديدًا.

وأضاف نصر أنه "يجب التعامل بجدية مع تحذيرات الحوثيين بعد هذه الهجمات، لأنه من الواضح أنهم يعملون بمساعدة إيران على تطوير قدراتهم لاستهداف منشآت المملكة الاقتصادية".

وأوضح أن هذا "يعني أن الصراع الذي يشهده اليمن بات صراعًا إقليميًا".

أما المحلل السياسي والكاتب الصحافي رشاد الشرعبي، فقد قال للمشارق إن إيران، ومن خلال هجماتها على مصفتي بقيق وخريص، قد نفذت تهديدها بخصوص إما السماح لها بتصدير نفطها وإما وقف التصدير من كل دول المنطقة.

وأضاف أن "الحوثيين هم مجرد أدوات لتحقيق أجندات إيران، سواء كانوا هم من قام بالاعتداء الإرهابي على المنشآت النفطية أو تبنوا المسؤولية عنه لتغطية غيرهم".

وأكد أنه "بهذا الأمر، فإن الحوثيين يضاعفون من معاناة الشعب اليمني جراء اعتداءاتهم المتصاعدة على جيران اليمن ومنشآت اقتصادية تمس حاجة العالم أجمع".

وتابع أن "الحوثيين يصرون على الاستمرار في هذه المعركة التي لها ضرر فادح" على كل من الشعب اليمني والبلاد الأخرى.

وأوضح أن هذا "يؤكد أن إيران وأذرعها العسكرية في العراق ولبنان يستخدمونهم لأجل قضايا أخرى لا شان لها باليمن"، مشيرًا إلى أن إيران تستخدم الحوثيين لمساعدتها في وضع نهاية للعقوبات الاقتصادية المفروضة عليها.

هل أعجبك هذا المقال؟
9
2 تعليق
سياسة المشارق بشأن التعليقات

تلك الطائرات التي ضربت النفط السعودي
هي يمنية الصنع بدون شك
واما من شان مايفترون ان الضربات قد تكون ايرانية والتي ليس لها اصلا علاقه بإيران
نقول لهم هذه ضربات يمنية وطائرات اتت من اليمن لاتخص ايران ولن تاتي من اجل تحقيق هدف من اهداف ايران
بل جائت رد عن جرائمكم وحصاركم وتصعيدكم وحربكم
ان اوقفتوا عدوانكم اوقف الشعب اليمن ضرباته وان واصلتوا عدوانكم واصل الشعب اليمني ضرباته الموجعه التي لا تاتي الا بالعمق

الرد

لعنكم الله ياكلاب يابايعين ارض العروبه والدين انتم من اذناب امريكاءواسرائيل انتم ليس من العرب انتم من باع فلسطين واليمن وسوريا والعراق وليبياءولبنان انتم القذرين لاكن الله ارسلكم مجاهدعظيم في سبيل الله السيدالقائدعبدالملك الحوثي بطل شجاع وسلاحه القران الكريم وقوته من قوه الله والشعب اليمني صامد وانتويانعاج موتوبغيظكم
ان موعدهم الصبح اليس الصبح بقريب
هاانتم ومن معكم هاانتم اصبحتم انتم وماقدمته لكم امريكاء وتحالف الدول معكم لاولن تهزوعروبتنا وديننا الاسلامي نحن في يمن الايمان صامدون غيرراكعون احنامعاناالله وانتم تضللوللعالم انكم على حق وانتم على الباطل والباطل تحت التراب لن يفلح الظالمون تنتقدو موانئ وشركات النفط والذهب الاسود وتنسون فعايلكم في شعب اليمن شعب الكرامه شعب الاباء والحريه شعب اليمن رافع الراس ماعلمتو كم دمرتم مدارس كم يتمتو اطفال ماعلمتو كم قتلتم من اسراءماعلمتو كم اكلتو الكبسات والطبخات على دم اليمن انتم لن تفلحوا ابداء ووعدالله للصابرين بالنصرانتم ياحثاله الارض انتم لست عرب انتم من قتل ودمروحرق وغرق ويتم واجوع شعوب عربيه كثيره منهااليمن وفلسطين وسورياءوليبيا ولبنان والعراق وبورما وغيرهاانتم تهجمون بطائرات حديثه انام تهجمون البيوت فوق الاطفال وهم نيام امنين بمنازلهم ليل السواد وهم امنين بامان الله وانتم تنزعون امان الله من قلوب الاطفال الابرياءنسيتم كم دمرتم قاعات افراح فوق الناس نسيتم كم دمرتم مدارس فوق الاطفال هل نسيتم كم ضربتومباني وجامعات وكليات هل نسيتم كم دمرتم مشاريع هل نسيتم انكم خربتوديار ووطن باكمله مافكرتم مره واحده بلقاالله مافكرتم كم سفكتم من دماءامه بريه مالها بالسياسه حسبكم الله ياظالمين نهايتكم قريبه باذن الله وهاذا وعدالله قربت نهايتكم على ايادي

الرد