رمضان

في وقت تعيش البلاد أزمة نتيجة التداعيات الاقتصادية للحرب، ساهمت زيادة الطلب على ملابس عيد الفطر والمكسرات والحلويات بتحريك الأسواق.


منعت المليشيا المدعومة من إيران مكبرات الصوت في صلاة التراويح والقيام لكنها تستمر في بث رسائلها عبرها.


يمضي السوريون شهر رمضان للعام السابع بعيدا عن ديارهم في حين تقوم كل من الامارات والسعودية بدعم أوضاعهم وتعويض النقص في المساعدات لهم.


أنشأت الميليشيا المدعومة من إيران، بقرار منفرد، ’الهيئة العامة للزكاة‘ وتحاول زيادة إيراداتها من الزكاة عبر وسائل أخرى.


يقول علماء دين يمنيون إن الشهر الفضيل هو وقت صلاة وصوم وتقرب إلى الله من خلال العمل الصالح ونبذ العنف.


تتوفر لمواطني منطقة الغوطة الشرقية التي كانت الخاضعة للمعارضة، كمية أكبر من المواد الغذائية في المنفى، ولكن ذلك لا يستطيع محو الحزن الذي يعيشه الكثير منهم.


نظم عدد من الأفراد جهودا جماعية لمساعدة الفقراء والنازحين من خلال التبرع بالغذاء واللباس خلال شهر رمضان.


حُددت زكاة عيد الفطر بمبلغ 250 ريالًا يمنيا للشخص الواحد هذا العام، وقد دعت السلطات كل القادرين على الدفع لأن يدفعوا.


تستمتع العائلات بعد الإفطار مساء كل يوم بالأنشطة المجتمعية وبطقوس رمضان التي كانت محظّرة أبان حكم داعش.


يتناول لاجئون سوريون ولبنانيون من ذوي الدخل المحدود طعام الإفطار جنباً إلى جنب في مآدب تقيمها المنظمات الخيرية اللبنانية والأجنبية.