محكمة بحرينية تُلغي حكما بنزع الجنسية ’لجماعة إرهابية‘

ألغت محكمة استئناف بحرينية قرارا بنزع الجنسية عن 92 شخصا مسجونا للتآمر من أجل تشكيل جماعة "إرهابية" لها صلة بإيران، بحسب ما أوردت وكالة الصحافة الفرنسية، الأحد 30 حزيران/يونيو.

وكان الأفراد 92 من بين 138 شخصا تلقوا أحكاما بالسجن وإلغاء جنسيتهم بعد إدانتهم بتأسيس نسخة بحرينية لحزب الله اللبناني.

وأوضح مصدر قضائي أن "محكمة الاستئناف ألغت قرار نزع جنسية 92 شخصا"، مضيفا "لكن أحكام السجن لم تتغير".

وستصدر محكمة التمييز، أعلى محكمة قضائية بحرينية، حكما نهائيا، لكن توقيت القرار غير معروف.

وفي الحكم الأصلي الصادر في نيسيان/أبريل، قال النائب العام إن 69 متهما تلقوا أحكاما بالسجن، 39 منهم 10 سنوات، و 23 سبع سنوات وتتراوح أحكام الباقين ما بين ثلاث و خمس سنوات سجنا.

وحُكم على ستة وتسعين متهما بغرامة 100 ألف دينار بحريني (265 ألف دولار) لكل واحد.

وفي يوم الأحد، أعلنت محكمة البحرين أنها قامت بتعديل قانونها للجنسية للمرة الثانية في السنوات الأخيرة، وقالت إن القانون المُعدل يسمح للسلطات بنزع الجنسية من الأفراد الذين ينخرطون في عمل "إرهابي".

هل أعجبك هذا المقال؟
0
لا

0 تعليق

سياسة المشارق بشأن التعليقات
Captcha