مقتل شخص واحد وإصابة 21 في هجوم الحوثيين على مطار سعودي

أدى هجوم الحوثيين اليمنيين (أنصار الله) المدعومين من إيران على مطار مدني جنوب السعودية إلى مقتل مواطن سوري وإصابة 21 مدني آخر الأحد، 23 حزيران/يونيو، حسب إعلان التحالف العربي، في تصعيد جديد بعد سلسلة من الهجمات على هذا الموقع.

ويأتي الهجوم على مطار أبها، الذي قال التحالف العربي إنه أحدث أضرارا بمحل ماكدونالدز بالموقع وتسبب بضرر 18 سيارة، سط تصاعد التوترات الإقليمية مع إيران، وفق ما أوردت وكالة الصحافة الفرنسية.

ويهدد تصعيد هجمات الحوثيين على المدن السعودية اتفاق وقف إطلاق النار الهش برعاية الأمم المتحدة حول مدينة الحديدة المطلة على البحر الأحمر، والذي يعتبر الممر الرئيسي للمساعدات الإنسانية إلى اليمن وسط الحرب.

وقال التحالف العربي في بيان نقلته وكالة الأنباء السعودية "الهجوم الإرهابي للميلشيا الحوثية المدعومة من إيران على مطار أبها... أدى إلى مقتل مقيم سوري وإصابة 21 مدنيا".

ويوجد من بين المصابين الذين ينحدرون من السعودية ومصر والهند وبنغلاديش ثلاث نساء وطفلان نُقلوا إلى المستشفى للعلاج، حسب التحالف.

ولم يقدم تفاصيل عن طريقة الهجوم على المطار، لكن الحوثيين استهدفوا باستمرار المُنشأة المدنية هذا الشهربالطائرات المُسيرة والصواريخ.

وفي وقت سابق الأحد، قال تلفزيون المسيرة الحوثي إن الجماعة استهدفت مطاري أبها وجيزان جنوب المملكة بطائرات مسيرة.

ولم يؤكد التحالف العربي الهجوم على مطار جيزان.

وأشارت السلطات بمطار أبها إلى استئناف النقل الجوي وأن العمليات تسير بشكل طبيعي.

هل أعجبك هذا المقال؟
0
لا

0 تعليق

سياسة المشارق بشأن التعليقات
Captcha