2018-09-04

الإمارات تعلن عن أول رائدي فضاء لها

اختارت الإمارات أول رائدي فضاء لها للقيام بمهمة في محطة الفضاء الدولية، حسب ما قاله حاكم دبي يوم الاثنين 3 أيلول/سبتمبر.

وذكر الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم أن رائدي الفضاء الجديدين هما هزاع المنصوري (34 عاما) وسلطان النيادي (37 عاما)، وفق ما أوردت وكالة الصحافة الفرنسية.

وقال على موقع "تويتر" إن الثنائي "يرفع من طموحات الأجيال الإماراتية المستقبلية".

وتعهد الشيخ محمد، نائب رئيس الدولة ورئيس الوزراء الإماراتي، العام الماضي بإرسال أربعة رواد فضاء إماراتيين إلى المحطة الفضائية خلال خمس سنوات.

وقال الشيخ محمد إن الإمارات تتطلع إلى الفضاء ببرنامج قيمته 20 مليار درهم (5.4 مليار دولار أميركي).

وكانت دولة الإمارات الخليجية قد أعلنت بالفعل عن خططها لتكون أول دولة عربية ترسل مسبارا غير مأهول إلى المدار الأرضي عام 2021 ، ويحمل المسبار اسم "الأمل".

ومن شأن برنامج رواد الفضاء أن يجعل الإمارات واحدة من حفنة من الدول في الشرق الأوسط التي أرسلت شخصاً إلى الفضاء، حيث تتطلع إلى الالتزام يتعهداتها بأن تصبح رائدة عالمية في استكشاف الفضاء.

ويعتبر الأمير سلطان بن سلمان آل سعود العربي الأول الذي شارك في رحلة إلى الفضاء الخارجي على متن مكوك فضائي أميركي عام 1985. وبعد عامين أمضى طيار سلاح الجو السوري محمد فارس أسبوعاً على متن المحطة الفضائية مير التابعة للاتحاد السوفياتي السابق.

وتم اختيار المنصوري والنيدي، اللذين كانا من بين أكثر من أربعة آلاف إماراتي تقدموا بطلب للمشاركة في البرنامج، بعد إجراء تدقيق صارم من ست مراحل.

وتقول الإمارات إنها تخطط لبناء "مدينة العلوم" على المدى الطويل في محاولة لخلق نموذج للحياة على كوكب المريخ، وتهدف إلى إنشاء أول مستوطنة بشرية على الكوكب الأحمر بحلول عام 2117.

هل أعجبك هذا المقال؟

Al icons no 0
Captcha