2018-08-07

استجواب عناصر من داعش تم تسليمهم للبنان

قال وزير العدل سليم جريصاتي يوم السبت، 4 آب/أغسطس، إنه تم تسليم ثمانية عناصر يشتبه بانتمائهم إلى تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش) للبنان مؤخرا، ويتم حاليا استجوابهم بإشراف السلطات القضائية على أن يمثلوا أمام المحكمة في بلدهم الأم.

وتم اعتقال العناصر الثمانية على يد قوات سوريا الديموقراطية واستجوبهم مسؤولون أميركيون قبل أن تقرر واشنطن تسليمهم للاستخبارات العسكرية اللبنانية، حسبما نقلت صحيفة الأخبار اللبنانية اليومية.

وقالت الصحيفة إن الرجال الثمانية كانوا من بين 13 مواطنا لبنانيا تم اعتقالهم من قبل قوات سوريا الديموقراطية في سوريا، مضيفة أن من بين العناصر الخمسة الذين لا يزالون محتجزين في سوريا مسؤولا كبيرا في تنظيم داعش.

وذكر الجيش اللبناني في بيان صدر في وقت سابق من الأسبوع الماضي، أن ثمانية مواطنين لبنانيين حاربوا في صفوف داعش في العراق وسوريا سُلموا للسلطات اللبنانية "من قبل الأجهزة الأمنية الصديقة في إطار عمل التحالف الدولي لمكافحة الإرهاب".

وأوضح الجيش أنه تم تسليمهم لاحقا من قبل الجيش إلى السلطات القضائية.

وقال جريصاتي للمحطة اللبنانية للإرسال (أل.بي.سي) إن استجواب محقيي الجيش للرجال الثمانية يجري بإشراف مفوض الحكومة لدى المحكمة العسكرية بيتر جرمانوس.

وأشار إلى أن "محاكمتهم في لبنان هي ضمانة لهم".

هل أعجبك هذا المقال؟

Al icons no 0

0 تعليق

Captcha