2018-03-13

مقتل 6 في تفجير انتحاري لداعش بعدن

استهدف تفجير انتحاري تبنى تنظيم "الدولة الإسلامية"(داعش) المسؤولية عنه، القوات اليمنية التي تدربها دولة الإمارات في معقل الحكومة بعدن يوم الثلاثاء، ما أسفر عن مقتل ستة أشخاص، منهم طفل، وفق ما أوردت وكالة الصحافة الفرنسية.

وقد استهدف الهجوم الذي وقع في شمال المدينة الساحلية صالة مطعم للجيش يقدم الوجبات لقوات الحزام الأمني، بحسب مصدر أمني.

وأضاف المصدر أنه تأكد مقتل ستة أشخاص على الأقل، منهم طفل، وإصابة 30 آخرين، من بينهم بعض المارة.

وقد رأى مراسل وكالة الصحافة الفرنسية خمسة وفيات أثناء نقلهم من المبنى المحترق.

كما تعرضت عدة سيارات متوقفة بالقرب من المكان لأضرار بالغة.

هذا وقد تبنى تنظيم داعش المسؤولية عن الهجوم من خلال ذراعه الإعلامية وكالة أعماق.

يذكر أن عدن تخضع لسيطرة الحكومة اليمنية وحلفائها في التحالف العربي الذي يقاتل الحوثيين (أنصار الله) المدعومين من إيران الذين يسيطرون على صنعاء ومعظم مناطق الشمال.

ويتواجد في عدن أيضا عناصر تنظيمي القاعدة وداعش اللذين تبنيا المسؤولية عن هجمات في المدينة في السنوات الأخيرة.

ففي يوم 24 شباط/فبراير، استهدف هجوم انتحاري مزدوج قاعدة تابعة لوحدة مكافحة الإرهاب في عدن، ما أسفر عن مقتل خمسة أشخاص، منهم طفل.

هل أعجبك هذا المقال؟

Al icons no 0

0 تعليق

Captcha