2018-02-07

رئيس وزراء اليمني يسعى للمصالحة عقب اشتباكات عدن

دعا رئيس الوزراء اليمني يوم الأربعاء 7 شباط/فبراير، إلى تحقيق المصالحة مع الانفصاليين الجنوبيين عقب الاشتباكات الدموية التي اندلعت الشهر الماضي وشهدت سيطرتهم على معظم مناطق عدن حيث يقع مقر حكومته، وفق ما أوردت وكالة الصحافة الفرنسية.

وقد نجحت جهود الوساطة التي قامت بها السعودية والإمارات في إقناع الانفصاليين برفع حصارهم على القصر الرئاسي وتسليم ثلاثة معسكرات عسكرية للقوات الحكومية، بحسب مصادر أمنية.

لكنهم لا يزالون يسيطرون على بقية المدينة، وأيضا أجزاء من المحافظات المجاورة.

وقد دعا رئيس الوزراء أحمد عبيد بن دغر لإنهاء الاقتتال الداخلي بين الأطراف المتنافسة التي حاربت في السابق معا ضد الحوثيين (أنصار الله).

وقال بن دغر في أول اجتماع لمجلس الوزراء منذ القتال إن "المهمة اليوم هي سد الفجوة وتضميد الجراح وتجنب التصعيد السياسي".

وقد نقلت عنه وسائل إعلام محلية قوله إنه "بناء على توجيهات الرئيس، سنعمل من أجل المصالحة المجتمعية في عدن والمحافظات المجاورة لتمهيد الطريق للمصالحة الوطنية الشاملة".

يُذكر أن السعودية والإمارات هما المساهمان الرئيسيان في تحالف يساند الرئيس عبد ربه منصور هادي ضد الحوثيين منذ عام 2015.

هل أعجبك هذا المقال؟

Al icons no 0

0 تعليق

Captcha