القوات اليمنية تستعيد بلدة على البحر الأحمر من الحوثيين

  • شارك بتعليقك الآن
  • إطبع المقالة
  • زيادة حجم الخط تقليل حجم الخط

استعادت الحكومة اليمنية بلدة على ساحل البحر الأحمر من الحوثيين (أنصار الله)، وفق أوردت وكالة الصحافة الفرنسية يوم الخميس 7 كانون الأول/ديسمبر.

حيث قال ضابط بالجيش ومسؤولون في بلدة الخوخة إن القوات اليمنية مدعومة بالتحالف العربي شنت عملية خلال الليل وطردت الحوثيين من البلدة التي كانت قد سقطت بأيدي الميليشيات المدعومة من إيران في شهر كانون الثاني/يناير.

هذا ولم يتسن بعد التأكد من النبأ بشكل مستقل.

وتقع بلدة الخوخة بين ميناء الحديدة الذي يسيطر عليه الحوثيون وبلدة المخا التي تسيطر عليها الحكومة، ولها أهمية كبيرة في توسيع رقعة سيطرة الحكومة على خط الساحل.

ويُعد ميناء الحديدة المنفذ الرئيسي لعمليات تسليم الأغذية والأدوية التي تشرف عليها الأمم المتحدة إلى اليمن، حيث فاقمت الحرب والحصار الذي يفرضه التحالف على الموانئ والمطارات من آثار الفقر.

وكان الرئيس الأميركي دونالد ترامب قد طالب السعودية الأربعاء أن تسمح على الفور بتسليم الإمدادات الإنسانية الحيوية إلى اليمن.

وكانت الرياض قد فرضت حصارا على موانئ اليمن بعد اعتراض صاروخ أطلق الحوثيون بالقرب من مطار الرياض يوم 4 تشرين الثاني/نوفمبر.

وفي هذه الأثناء، أقام الحوثيون يوم الخميس احتفال تأبين جماعي في صنعاء لرفقائهم الذين قتلوا في معارك هذا الشهر أثناء محاولة السيطرة على المدينة.

وقال شهود عيان إن الاشتباكات اندلعت مرة أخرى حول مقر إقامة طارق صالح ابن شقيق الرئيس اليمي السابق الذي قتل علي عبدالله صالح.

وقال القائد الحوثي يحيى مهدي إن الحوثيين لا يزالون يحتفظون بجثمان صالح.

أضف تعليقا (سياسة المشارق بشأن التعليقات) * معلومات ضرورية

Test