2017-11-03

نائبات مصريات يهاجمن الأصوات 'غير المسؤولة'

طالب عدد من النائبات المصريات يوم الخميس 2 تشرين الثاني/نوفمبر، المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام باتخاذ إجراءات ضد "الأصوات غير المسؤولة" التي تحط من قدر المرأة المصرية على شاشة التلفزيون، وفق ما اورد موقع الاهرام الالكتروني.

ويأتي بيانهن، الذي نُشِر على موقع المجلس القومي للمرأة، بعد أيام من صدور عبارات تحريضية أثناء ندوة نقاشية على قناة العاصمة الفضائية حول قوانين مكافحة التحرش الجنسي.

وأثناء المناقشة، قال المحامي نبيه الوحش إن "التحرش بالنساء اللاتي يرتدين سراويل جينز ممزقة تكشف مؤخرتهن واغتصابهن واجب وطني".

وقالت النائبات في بيانهن "مما لا شك فيه، فإن هذه الدعاوى تحرض على السلوك المنحرف وتمثل إهانة للمرأة المصرية التي هي العمود الفقري للنسيج المتوازن والمستنير لمجتمعنا".

وأضافت النائبات أنهن يدعمن خطة المجلس القومي للمرأة لرفع شكوى قانونية ضد الوحش واتهامه بالتحريض على التحرش والاغتصاب.

كما طالبت النائبة أنيسة حسونة المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام باتخاذ إجراءات ضد السماح لأشخاص "مثل الوحش" بالظهور على شاشة التلفزيون لإهانة المرأة.

يُذْكر أنه توجد 89 نائبة في البرلمان المصري الذي يتألف من 596 عضوًا، وهي واحدة من أعلى نسب التمثيل النسائي في تاريخ برلمان البلاد.

هذا ويُجَرّم القانون المصري التحرش الجنسي ويعاقب الجناة بالحبس والغرامة.

ومن جانبه، قال المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، وهي جهة حكومية مكلفة بتنظيم المحتوى والأداء الإعلامي، إنه سيراجع شريط الفيديو الخاص بالتعليقات التي أدلى بها المحامي وسيقرر الإجراء الذي يلزم اتخاذه.

هل أعجبك هذا المقال؟

Al icons no 0
Captcha