الحكومة اليمنية ترفض مجلس الحكم الذاتي الجنوبي

  • شارك بتعليقك الآن
  • إطبع المقالة
  • زيادة حجم الخط تقليل حجم الخط

رفضت الحكومة اليمنية يوم الجمعة 12 أيار/مايو، مجلس الحكم الذاتي الجنوبي الذي تم الإعلان عنه ذاتيًا في جنوب البلاد الذي كان مستقلًا في الماضي والذي نُظر لإنشائه على أنه تحد صريح لسلطة الرئيس، وفق ما أوردت وكالة الصحافة الفرنسية.

ورفض بيان رسمي صدر بعد اجتماع الرئيس عبد ربه منصور هادي مع مستشاريه في العاصمة السعودية "رفضًا قاطعًا" المجلس الانتقالي الجنوبي الذي يضم بين أعضائه الـ26 محافظي خمس محافظات جنوبية ووزيرين بالحكومة.

وقد تم الإعلان عن المجلس يوم الخميس من قبل عيدروس الزبيدي محافظ عدن الذي أقيل من منصبه مؤخرًا.

وقال البيان الرئاسي إن "مثل هذه الأفعال لا أساس لها ولن تُقْبل أبدًا"، مضيفًا أن هذه الخطوة لن تخدم إلا الحوثيين (أنصار الله) الذين يقاتلون ضد حكومة هادي المعترف بها دوليًا.

كما رفض الحوثيون بدورهم المجلس الجديد، حيث وصفه الناطق باسمهم محمد عبد السلام بأنه "تهديد لوحدة أراضي الجمهورية اليمنية" يندرج ضمن "مخطط استعماري".

وكان هادي قد عزل الزبيدي يوم 27 نيسان/أبريل إلى جانب الوزير هاني بن بريك. ويُعتقد أن الرجلين، اللذين لعبا أدوارا رئيسية في استعادة الأمن لعدن والمحافظات المجاورة بعد طرد الحوثيين منها عام 2015، يُعْتَقد أنهما مقربان من نشطاء الاستقلال الجنوبيين.

أضف تعليقا (سياسة المشارق بشأن التعليقات) * معلومات ضرورية

Test