مصر تحدد هوية انتحاري كنيسة طنطا

  • شارك بتعليقك الآن
  • إطبع المقالة
  • زيادة حجم الخط تقليل حجم الخط

أعلنت السلطات المصرية يوم الخميس، 13 أبريل/نيسان، أنها حددت هوية الانتحاري الثاني من الانتحاريين الاثنين اللذين استهدفا كنيستين للمسيحيين الأقباط في أحد الشعانين، حسبما ذكرت وكالة الصحافة الفرنسية.

وكان تنظيم "الدولة الإسلامية في العراق والشام" (داعش) قد تبنى اعتداءات يوم الأحد التي أودت بحياة 45 شخصًاً وجرح فيها 70 آخرين على الأقل.

وعن هوية الإنتحاري الذي استهدف كنيسة مار مرقس في الإسكندرية، قالت وزارة الداخلية يوم الأربعاء إنه محمود حسن مبارك عبد الله، من مواليد محافظة قنا عام 1986.

ويوم الخميس أعلنت عن تحديد هوية الانتحاري الآخر الذي فجّر نفسه في كنيسة مار جرجس في طنطا.

وأوضحت الوزارة أن "اختبارات الحامض النووي التي أجريت على أسرة شخص متوار عن الأنظار وأشلاء الانتحاري ... مكنتها من تحديد هويته، وهو ممدوح أمين محمد بغدادي، المولود عام 1977 في محافظة قنا حيث كان يقيم".

وأشارت الوزارة إلى أنه عضو بخلية "إرهابية"، وأعلنت أيضاً عن اعتقال ثلاثة أعضاء آخرين في الخلية.

وكانت الوزارة قد أعلنت عن مكافأة مالية بقيمة 100 ألف جنيه مصري (5500 دولار أميركي) لمن يدلي بمعلومات تؤدي إلى القبض على المشتبه بهم، الذين قالت عنهم إنهم ينتمون لخلايا متطرفة على صلة بالاعتداءات على الكنائس.

هذا وقد تم رفع المكافأة يوم الخميس لتصل إلى 500 ألف جنيه مصري (27 ألف دولار أميركي).

أضف تعليقا (سياسة المشارق بشأن التعليقات) * معلومات ضرورية

Test