2016-09-23

عدد ضحايا غرق قارب مصري يقلّ مهاجرين لا يزال يرتفع

ارتفعت حصيلة قتلى كارثة غرق قارب كان على متنه مهاجرون، إلى 133 على الأقل يوم الجمعة، 23 أيلول/سبتمبر، فيما عملت فرق الإنقاذ على انتشال المزيد من الجثث من البحر المتوسط، حسبما ذكرت وكالة الصحافة الفرنسية.

وقال ناجون إن عدد المهاجرين الذين كانوا على متن قارب الصيد المكتظ إلى 450 مهاجر، وكان القارب متجهاً من مصر إلى إيطاليا عندما غرق قرابة مدينة روزيتا الساحلية يوم الأربعاء.

وحددت وزارة الصحة المصرية في بيان صدر يوم الجمعة، حصيلة القتلى بـ 133 قتيلاً، في حين تحدثت وسائل الإعلام المصرية عن عدد أكبر.

وقال الجيش إنه أنقذ 163 شخصاً، علماً أن عمليات الإنقاذ مستمرة.

ومن جهتها، ذكرت منظمة الهجرة الدولية أن معظم من تم إنقاذهم هم من الجنسية المصرية، وبينهم أشخاص يحملون الجنسيات السودانية والإريترية إضافة إلى سوري وإثيوبي.

واعتقلت السلطات يوم الخميس أربعة رجال يُشتبه بأنهم يهرّبون أشخاصاً، على خلفية غرق القارب.

وقالت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين يوم الجمعة إنه تم هذه السنة اعتقال أكثر من 4600 شخصاً من جنسيات غير مصرية، بعد محاولتهم المغادرة من الساحل الشمالي في مصر.

وبحسب الأمم المتحدة، توفي أكثر من 10 آلاف شخص أثناء محاولتهم عبور المتوسط باتجاه أوروبا منذ العام 2014.

هل أعجبك هذا المقال؟

Al icons no 0

0 تعليق

Captcha