ولاية سيناء التابعة لداعش تؤكد مقتل زعيمها

  • شارك بتعليقك الآن
  • إطبع المقالة
  • زيادة حجم الخط تقليل حجم الخط

أكدت ولاية سيناء التابعة لتنظيم "الدولة الإسلامية في العراق والشام" (داعش) يوم الخميس، 18 آب/أغسطس، مقتل زعيمها، وذلك بعد أسبوعين من إعلان الجيش المصري مقتله خلال عملية نُفذت شمال سيناء، حسبما ذكر موقع الأهرام أونلاين.

وذكر التنظيم في بيان نُشر على حسابات تابعة لداعش على مواقع التواصل الاجتماعي، أن المدعو أبو دعاء الأنصاري قُتل مع مقاتلين آخرين أثناء "صد عملية عسكرية".

وكان الجيش المصري الذي يشن عملية عسكرية متواصلة ضد التنظيم في سيناء، قد أعلن أنه قتل الأنصاري في 4 آب/أغسطس مع أبرز مرافقيه وعشرات المقاتلين الآخرين في سلسلة من الغارات الجوية.

وبدورها، أشارت ولاية سيناء أنها عيّنت زعيماً جديداً هو "الشيخ عبدالله"، معربةً عن نيتها تنفيذ هجمات جديدة.

أضف تعليقا (سياسة المشارق بشأن التعليقات) * معلومات ضرورية

Test