http://almashareq.com/ar/articles/cnmi_am/features/2019/06/21/feature-03
إرهاب |

القوات اليمنية تعزز الأمن في أبين عقب هجوم بعبوات ناسفة

نبيل عبدالله التميمي في عدن

قوات موالية للحكومة اليمنية تؤمن الحراسة لطريق في مدخل محافظة أبين أثناء مشاركتها في عملية لطرد مقاتلي القاعدة من مدينة زنجبار عاصمة المحافظة الجنوبية يوم 23 نيسان/أبريل 2016. [صالح العبيدي/وكالة الصحافة الفرنسية]

استهدفت عبوة ناسفة زرعت في مديرية المحفد بمحافظة أبين يوم الخميس، 20 يونيو/حزيران، طقمًا عسكريًا لقوات الحزام الأمني، ما أدى إلى مقتل جندي وإصابة آخر بجروح، بحسب ما أفادت وسائل إعلام محلية.

وكانت دورية تابعة لقوات التدخل السريع تحاول إبطال عبوة ناسفة حين انفجرت، ما أدى إلى مقتل الجندي مهدي صالح الحنشي.

ومع أن قوات الحزام الأمني قد طهرت مديرية المحفد من عناصر القاعدة،لا يزال البعض منهم مختبئين ويشنون هجمات من وقت لآخر.

وقد عقدت اللجنة الأمنية بمديرية المحفد اجتماعا طارئا مساء الخميس برئاسة أحمد الربعي مدير عام مديرية المحفد من أجل تشديد الإجراءات الأمنية ضد العناصر الإرهابية.

وحضر الاجتماع قادة قوات الحزام الأمني والتدخل السريع ومسؤولون آخرون في المديرية.

وقال الربعي في تصريح للمشارق إن المشاركين أقروا خطة أمنية تفرض حظرا على حمل السلاح في سوق المحفد وتؤمن كل مرافقها وتدعم قوات الحزام الأمني.

وأضاف أنهم طالبوا أيضا قادة محافظة أبين والتحالف العربي بتعزيز قدرات قوات الحزام الأمني، حيث "أنها في حرب مفتوحة مع العناصر الإرهابية".

وأشار الربعي إلى أن "المشاركين أوصوا كذلك بدعم المنطقة العسكرية الرابعة بأربعة أطقم مسلحة وسيارة مدرعة لقائد القطاع بالمديرية".

كما طالبوا بدعم شرطة المحافظة بطقمين مسلحين وأسلحة ودعم قوات الحزام الأمني بكتيبة إسناد وعربات مدرعة.

وتابع "هذا بالإضافة إلى إنشاء غرفة عمليات مشتركة لتنسيق الجهود ودعم هذه القوات بالغذاء والمحروقات لتمكينها من أداء مهامها".

هل أعجبك هذا المقال؟
5

1 تعليق

سياسة المشارق بشأن التعليقات
Captcha
| 2019-06-29

اليمن بين شقي رحاالجمعات التي فقدة وطنيتهاوقيمهاتسعاوراالمال بدون من اين ياتي هاذاالمال والشرعيه لاتستطيع الصيطره على الحدودفلواجب على التحالف وهوا الاقواالقيام بذالك وغسيل الاموال التي تدخل بغيرطرق مشروعه

الرد