http://almashareq.com/ar/articles/cnmi_am/features/2018/12/10/feature-02?url_path=www.diyaruna.com

أمن |

2018-12-10

مقتل اثنين متورطين في الهجوم على حافلتين للأقباط بالمنيا في مصر


ضبطت القوات المصرية يوم 8 كانون الأول/ديسمبر، سيارة استخدمها اثنان من المسلحين في إطار الخلية الإرهابية التي هاجمت حافلتين تحملان أقباطا بالقرب من دير الأنبا صموئيل المعترف في محافظة المنيا يوم 2 تشرين الثاني/نوفمبر. [حقوق الصورة لوزارة الداخلية المصرية]
ضبطت القوات المصرية يوم 8 كانون الأول/ديسمبر، سيارة استخدمها اثنان من المسلحين في إطار الخلية الإرهابية التي هاجمت حافلتين تحملان أقباطا بالقرب من دير الأنبا صموئيل المعترف في محافظة المنيا يوم 2 تشرين الثاني/نوفمبر. [حقوق الصورة لوزارة الداخلية المصرية]

أعلنت وزارة الداخلية المصرية يوم السبت 8 كانون الأول/ديسمبر، مقتل عضوين آخرين في الخلية المتورطة في الاعتداء الذي راح ضحيته سبعة من المسيحيين جنوب القاهرة في أوائل شهر تشرين الثاني/نوفمبر الماضي، بحسب ما أوردت بوابة أهرام أونلاين.

وقالت الوزارة في بيان إن ذلك يأتي استكمالا لجهود ملاحقة المسؤولين عن الاعتداء.

وكانت الوزارة قد أعلنت يوم 3 تشرين الثاني/نوفمبر إنها قتلت 19 من المسلحين المتورطين في الاعتداء الذي قام فيه المسلحون بفتح النيران على حافلتين تحملان أقباطا بالقرب من دير القديس صموئيل المعترف في محافظة المنيا.

وأوضحت الوزارة أن قوات الأمن لاحقت السبت المرتكبين إلى أحد الأوكار في منطقة جبلية غرب محافظة أسيوط بصعيد مصر، بالقرب من منطقة دشلوط/الفرافرة.

وأضافت أنه تمت مداهمة تلك المنطقة بالتنسيق مع القوات المسلحة، وأسفر ذلك عن مقتل اثنين من العناصر الإرهابية المنفذة للحادث والمكنيين "أبو مصعب" و"أبو صهيب".

وقد عثرت قوات الأمن على ثلاث بنادق آلية وكمية كبيرة من الأعيرة النارية في الموقع، كما ضبطت سيارة تابعة للمسلحين، فضلًا عن هاتف محمول كان مملوكا لأحد ضحايا الاعتداء على الحافلة.

هذا وقد وتبنى تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش) الهجوم على الحافلة.

ومن جانبه، قال عضو مجلس النواب المصري نادر مصطفى في تصريح للمشارق إن "الأجهزة الأمنية قد عززت مؤخرا قدراتها في جمع المعلومات لمواجهة تحركات العناصر الإرهابية".

وأشار إلي أنه تم استهداف الخلية التي نفذت العملية الإرهابية ضد الأقباط بعد يوم واحد فقط من وقوع الحادث.

وذكر أن "التنسيق بين جميع الأجهزة الأمنية على أعلى مستوى"، مبينًا أن هذا التنسيق قد أدى إلى توجيه ضربات استباقية للخلايا الإرهابية في محافظات مصرية مختلفة لحماية البلاد من الهجمات الإرهابية المحتملة.

هل أعجبك هذا المقال؟

Al icons no 46

1 تعليق

Captcha
Bubble | 2018-12-18

اللهم احفظ مصرنا من هؤلاء القتلة الخوارج

الرد