http://almashareq.com/ar/articles/cnmi_am/features/2018/11/28/feature-01

إقتصاد |

2018-11-28

مصر تشيد طريقا جديدا لتنشيط السياحة والتنمية بجنوب سيناء


الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي يتفقد الأعمال الإنشائية لطريق النفق شرم الشيخ الذي سيحسن الوصول إلى شرم الشيخ في جنوب سيناء. [حقوق الصورة للمتحدث الرسمي لرئاسة الجمهورية المصرية]
الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي يتفقد الأعمال الإنشائية لطريق النفق شرم الشيخ الذي سيحسن الوصول إلى شرم الشيخ في جنوب سيناء. [حقوق الصورة للمتحدث الرسمي لرئاسة الجمهورية المصرية]

أعلنت مصر عن قرب الانتهاء من مشروع طريق سريع جديد يربط القاهرة بشرم الشيخ يهدف لاختصار المسافة بين المدينتين، وذلك في إطار مساعي الحكومة لتنشيط التنمية وحركة السياحة بجنوب سيناء.

وقد تفقد الرئيس عبد الفتاح السيسي يوم 7 تشرين الثاني/نوفمبر الأعمال الإنشائية لطريق النفق-شرم الشيخ الذي يمتد لمسافة 342 كيلو مترا باتجاهين، كل اتجاه فيهما يحتوي على ثلاث حارات مرورية، وذلك تمهيدا لافتتاحه في شهر كانون الأول/ديسمبر.

وكان محافظ جنوب سيناء خالد فودة قد قال في تصريحات صحافية في شهر حزيران/ يونيو إن الطريق مشروع رئيسي يتوقع أن ينشط السياحة وأنشطة التنمية.

وأضاف أن تكلفة إنشاء الطريق تبلغ 3.5 مليار جنيه مصري (195.5 مليون دولار أميركي).

ويبدأ الطريق بعد الخروج من نفق الشهيد أحمد حمدي تحت قناة السويس ويمتد لشرم الشيخ في الحافة الجنوبية لشبه جزيرة سيناء، مرورًا بمدن رأس سدر السياحية وأبوزنيمة وأبورديس وطور سيناء.

ويأتي تنفيذ الطريق، الذي بدأ عام 2017، استجابة لطلبات من غرف السياحة المصرية لتحسين شبكة الطرق التي تربط القاهرة بمدينة شرم الشيخ، وهي مركز سياحي يطل على البحر الأحمر.

وفي الوقت الراهن، يستغرق السفر بين مدينتي القاهرة وشرم الشيخ ست ساعات، بينما سيختصر الطريق الجديد ذلك الوقت إلى أربع ساعات فقط.

ويشمل المشروع أيضا إنشاء شبكة من المحطات الخدمية كنقاط شرطة وإسعاف واستراحات تخدم المسافرين.

تنمية السياحة في مدن جنوب سيناء

ويقول عضو مجلس النواب عطية موسى جبلي عن دائرة شرم الشيخ إن "الطريق يعتبر انجازا حقيقيا حيث أنه سيسهل حركة السياحة الوافدة لشرم الشيخ ومدن محافظة جنوب سيناء من القاهرة، وذلك بتوفير بديل ممتاز وأرخص نسبيًا من الطيران من العاصمة للمدينة السياحية".

وأضاف في حديث للمشارق أن الطريق الجديد سيقلل أيضا من عدد حوادث الطرق التي كان يشهدها الطريق القديم، "الذي كان ضيقا ويتكون من حارة واحدة ذهاب وعودة".

وذكر أن الطريق يأتي في إطار خطة الحكومة لتنمية السياحة في جنوب سيناء وتحسين تدابير السلامة للمسافرين بين العاصمة وشبه جزيرة سيناء.

كما يهدف لربط مدن جنوب سيناء بمحافظات الدلتا، بحسب ما أوضح.

وذكر أن العمل في المشروع الجديد كان شاقا جدا لأنه شمل أعمال شق للجبال على جانب الطريق وردم أماكن منخفضة وتدبيس طرق وإنشاء مجرى السيول.

وفي تصريحات صحافية، قال خالد فودة محافظ جنوب سيناء إن مشروع "طريق النفق شرم الشيخ" يصاحبه مجموعة من مشروعات الطرق الداخلية الأخرى.

وتتضمن هذه المشروعات ازدواج طريق النفق من القاهرة لمدينتي طابا ونويبع المطلتين على البحر الأحمر، حيث سيختصر الوقت من القاهرة لمدينة طابا إلى أربع ساعات فقط بدلًا من سبع ساعات أو أكثر.

بدوره، قال عضو مجلس النواب وأمين سر لجنة السياحة بالبرلمان مجدى بيومى إن "الحكومة أنجزت خلال الفترة الماضية عددًا كبيرًا من المشروعات لتنمية مدينة شرم الشيخ لتحويلها إلى مدينة سياحية عالمية".

وأكد في حديث للمشارق أن المدينة تتمتع حاليا بشبكة طرق أنشئت بمعايير دولية في الأمان لتسهيل الحركة الداخلية وتشجيع المستثمرين لبناء المزيد من المنتجعات واستقبال عدد أكبر من السائحين.

وأضاف أن منظومة النقل والطرق "أحد أهم عوامل جذب الاستثمار في مجال السياحة".

وذكر أن شرم الشيخ استضافت هذا الشهر مؤتمرين، وهما منتدى شباب العالم الذي استقبل نحو خمسة آلاف شاب من 165 دولة وعقد في الفترة 3-6 نوفمبر/تشرين الثاني، ومؤتمر التنوع البيولوجي الذي عقد في الفترة 17-29 نوفمبر/تشرين الثاني وحضرته وفود من نحو 190 دولة.

كما تستضيف المدينة يوميّ 8 و9 كانون الأول/ديسمبر 2018 منتدى أفريقيا 2018، وهو منتدى رفيع المستوى يوفر للمشاركين منبرا للنهوض بالتجارة والاستثمار في قارة أفريقيا.

هل أعجبك هذا المقال؟

Al icons no 5

0 تعليق

Captcha