إقتصاد |

2017-10-02

اليمن يخصص 4 مليون دولار لإعادة اعمار أبين


صورة تظهر زنجبار عاصمة محافظة أبين الجنوبية في 15 آب/أغسطس 2016، بعد يوم على دخول قوات الحكومة اليمنية المدينة وتحريرها من عناصر القاعدة. [أحمد العبيدي/أ ف ب]
صورة تظهر زنجبار عاصمة محافظة أبين الجنوبية في 15 آب/أغسطس 2016، بعد يوم على دخول قوات الحكومة اليمنية المدينة وتحريرها من عناصر القاعدة. [أحمد العبيدي/أ ف ب]

أعلنت الحكومة اليمنية تخصيص مليار ريال (4 مليون دولار) لمحافظة ابين يوم الاحد،1 تشرين الأول/أكتوبر لبدء عملية إعادة الاعمار في المحافظة.

وستستهدف المنحة كل مديريتي زنجبار، عاصمة أبين، وخنفر اللتان عانتا الكثير على يد تنظيم القاعدة بحسب ما أعلن رئيس الحكومة اليمنية أحمد عبيد بن دغر في احتفال حضره مسؤولون رسميون وأمنيون ومئات المناصرين يوم الأحد.

وقال بن دغر "لقد اتخذنا قراراً في الحكومة بإعادة تشكيل مجلس إدارة الإعمار في أبين برئاسة المحافظ أبوبكر حسين".

وأضاف: "وكلفنا وزارة المالية بتحويل مليار ريال للبدء الفوري بإعمار مديرتي زنجبار وخنفر".

ولفت إلى أن الحكومة ستضاعف المبلغ كلما تطلبت أعمال الإعمار ذلك.

وقال بن دغر "أبين لن تعود أبداً إلى سلطة القاعدة وتنظيم ’الدولة الاسلامية‘ (داعش) وستبقى تحت سلطة الدولة الشرعية".

وتحدث بن دغر عن أهمية تحصين المجتمع من الأفكار المتطرفة.

وقال: "علينا حماية أبنائنا من التطرف، وفكر التطرف، وخلايا التطرف، ودعاة التطرف".

وأوضح أن "على من يعنيهم أمر بناء أجيال سليمة معافاة من العنف والكره والبغضاء مع تشجيع السلام والاستقرار والسكينة، وتعظيم قيمة الحياة الإنسانية".

كما أعلن بن دغر أن الحكومة فرضت منع حمل السلاح في عدن كمرحلة أولى وتعميمه على بقية عواصم المحافظات الأخرى.

وأوضح أن ذلك يهدف إلى تهيئة عودة التمثيل الدبلوماسي للدول وعودة مزاولة النشاط التجاري وفرض الأنظمة والقوانين واحترام حقوق الانسان.

أهالي أبين متفائلون

وتحدث الشيخ ناصر منصري الأمين العام للمجلس المحلي في مديرية خنفر بمحافظة أبين أن المواطنين متفائلون بقرارات الحكومة بشأن عودة عملية الاعمار.

وأضاف منصري في إطار حديثه للمشارق أن "محافظة أبين تعاني منذ العام 2011 عندما سيطر تنظيم القاعدة على زنجبار ومدينة جعار عاصمة مديرية خنفر وأعلنها امارات إسلامية تابعة له".

وأوضح أن ذلك خلّف تدمير البنى التحتية والمشاريع في المحافظة إضافة إلى تهجير عشرات الآلف من الاسر من مناطقها للمحافظات الأخرى.

وأكد منصري أن محافظة أبين "بدأت تتعافي بعودة الامن والاستقرار اليها في ظل الحملات العسكرية والأمنية الجارية حالياً ضد عناصر تنظيم القاعدة".

هل أعجبك هذا المقال؟

Al icons no 2
Captcha