إقتصاد |
2017-08-01

قطاع السياحة في الأردن يحقق نموا في العام ٢٠١٧

سواح يلتقطون صورة داخل مدينة بترا القديمة. حقق قطاع السياحة الأردني نموا ملحوظا في النصف الاول من العام ٢٠١٧. [حقوق الصورة من صفحة وزارة السياحة الأردنية على فيسبوك]

ساهم الاستقرار الذي يتمتع به الأردن وسط الاضطرابات التي تعيشها المنطقة والحملة الاعلامية المكثفة لتعزيز قطاع السياحة باحياء القطاع، وفق ما قال مسؤولون لموقع المشارق.

وأكدت وزيرة السياحة الأردنية لينا عنب أن الأردن ينظم خلال فترة الصيف الحالي العديد من المهرجانات المعروفة والجديدة التي تساهم في تحفيز قطاع السياحة.

وذكرت من تلك الفعاليات مهرجان صيف عمان 2017 و مهرجان جرش الذي يقام سنويا، ومهرجان عمان الاوبرالي الذي اختتم في ٢٢ تموز/يوليو.

وقالت عن إن المهرجان الأول من نوعه قد أقيم في المدرج الروماني وسط عمان بمشاركة السوبرانو الأردنية زينة برهوم، وبمشاركة عدد من الموسيقيين العالميين.

بدوره، قال المدير التنفيذي لمهرجان جرش محمد أبو سماق، إن مهرجان جرش بنسخته الـ٣٢ هذا العام يشهد مشاركة واسعة من فنانين من العديد من الدول العربية والاجنبية.

وقال للمشارق "تم التحضير للمهرجان لضمان عدد حضور كبير وعبر برنامج المهرجان للعام الحالي المتنوع والغني بالعديد من المشاركات من الفنانين العرب والأدباء والشعراء".

واضاف بالقول إن مهرجان جرش من اكبر المهرجانات في المنطقة وله حضور مميز سنويا وعقده كل عام يساهم بتعزيز السياحة ويشكل دلالة على استقرار الأردن.

ولفت ابو سماقة إلى أن المهرجان يجري من ٢٠ إلى ٣٠ تموز/يوليو في المدينة الأثرية، ومن 31 تموز/يوليو حتى 6 آب/أغسطس في مدينة عمان.

السياحة في خدمة الاقتصاد

وتساهم المهرجانات في موسم الصيف بتعزيز كافة دعائم القطاع السياحي بما فيه المطاعم والفنادق، بحسب ما أشار الخبير الاقتصادي حسام عايش، مشيرا إلى أن القطاع السياحي يساهم بحوالي 12-14 بالمائة من الناتج المحلي الاجمالي في الاردن.

وقال "لقد نجحت جهود العاملين في القطاع السياحي بزيادة أعداد السياح للمملكة"، واصفا الأردن بأنه "واحة للأمن في المنطقة".

وشدد على ضرورة الاستمرار في الترويج للمنتج السياحي في الأردن والاستمرار بعقد مهرجانات وفعاليات ثقافية متنوعة لجذب السياح.

وبحسب ارقام البنك المركزي الأردني، حقق الأردن دخلا سياحيا بقيمة 1.5 مليار دينار أردني (ما يعادل 2.1 مليار دولار أمريكي) في النصف الأول من العام الجاري بزيادة نسبتها 14.5 بالمائة، مقارنة مع 1.8 مليار دولار للفترة ذاتها من العام الماضي.

وأرجعت بيانات البنك المركزي الأردني، الصادرة يوم الأحد 16 تموز/يوليو، هذا الارتفاع لزيادة عدد السياح الكلي للمملكة بنسبة 9.9 بالمائة، مقارنة مع الفترة المماثلة من عام 2016.

وأكدت مديرة جمعية المطاعم السياحية اليانا جعنيني في حديثها للمشارق على الزيادة في الإقبال على المطاعم السياحية خلال الفترة الحالية.

وأشارت إلى أن عقد مهرجانات بمشاركة فنانين عرب و مشاهير يلعب دورا كبيرا في دعم القطاع، عازية ارتفاع الحركة السياحية إلى تدفق السواح الخليجيين بشكل خاص إلى البلاد.

وأضافت "نحن متفائلون بموسم مزدهر العام الحالي".

هل أعجبك هذا المقال؟

Al icons no 2
Captcha