اللاجئين |
2017-06-29

بطاقات الأمم المتحدة النقدية لدعم اللاجئين تنعش أعمال التجار اللبنانيين

  • * معلومات ضرورية

لاجئ سوري يسدد حاجاته من خلال البطاقة الاكلترونية لبرنامج الغذاء العالمي في أحد المحال التي تتعامل مع البرنامج الأممي في بيروت، في 14حزيران/يونيو. [جوزيف عيد/أ ف ب]

خلال ثلاث سنوات، وظف البقّال علي خيامي ستة عمال إضافيين واستثمر في قطاع العقارات وأمن تعليم أطفاله الجامعي، فأعمال خيامي مزدهرة بفضل اللاجئين السوريين الذين يستخدمون بطاقاتهم التموينية الممولة من الامم المتحدة.

وتحصل الأسر السورية النازحة إلى لبنان على بطاقات إلكترونية يمولها شهريا برنامج الغذاء العالمي بقيمة 27 دولارا لكل فرد، وهي خاصة بشراء المواد الغذائية.

وتساعد هذه البطاقات التموينية اللاجئين السوريين لبنان ويستفيد منها عدد كبير من صغار التجار اللبنانيين الذي يعيشون ضائقة مالية.

وقال خيامي "البرنامج غيّر حياتي. اشتريت بيتا في بيروت، وتمكنت من ان أدفع أقساط اولادي الثلاثة في الجامعة".

ومنذ أن سجل خيامي محله لدى برنامج الغذاء العالمي ارتفع دخله الشخصي من 2000 دولار شهريا إلى 10 آلاف دولار، مما ساعده في تسديد قرض قديم له.

وأضاف "كنت أبيع بقيمة 50 مليون ليرة (33,300 دولار) سنويا، اما الآن فصرت أبيع بـ 300 مليون ليرة".

ويظهر الملصق الأزرق على نافذة محل خيامي الصغير في الناحية الجنوبية لبيروت ليدل على أنه واحد من 500 متجر يمكن للاجئين شراء حاجياتهم منه من خلال البطاقة.

ويستضيف لبنان الذي يبلغ عدد سكانه أربعة ملايين نسمة أكثر من مليون لاجئ فروا من النزاع الدامي المستمر في سوريا منذ العام 2011.

وقد فرض تدفق اللاجئين ضغوطات إضافية على شبكات المياه والكهرباء والتعليم التي كانت في وضع صعب حتى قبل الأزمة.

ويشير البنك الدولي إلى أن الأزمة في سوريا دفعت بنحو 200 ألف لبناني نحو الفقر، عدد يضاف إلى مليون لبناني يعيشون في فقر.

تغيير وجهات النظر

ويستفيد من البرنامج حاليا 700 ألف لاجئ سوري حيث تخفف البطاقات التموينية جزءا من الضغوطات الاقتصادية على البلاد.

وقال ادوارد جونسن المتحدث باسم برنامج الغذاء العالمي في لبنان، إن اللاجئين حين يشترون من المحلات في لبنان فإن "الاقتصاد اللبناني يستفيد أيضا من مشروع البرنامج، ولم يقتصر الامر على اللاجئين السوريين".

وقد أنفق اللاجئون السوريون في لبنان منذ العام 2013 اكثر من 900 مليون دولار في المتاجر الشريكة مع برنامج الغذاء العالمي.

ويتم اختيار المحلات استنادا إلى قربها من تجمعات اللاجئين في المخيمات أو المدن إضافة إلى نظافتها واسعارها والسلع المتوفرة لديها.

وتقول ام عماد، اللاجئة السورية وهي من عملاء خيامي، أنها تشعر أنها أكثر "استقلالية" من خلال البطاقة مقارنة مع القسيمة الغذائية التي كان البرنامج يستخدمها سابقا.

وأضافت "أصبحت قادرة على شراء حاجاتي المنزلية".

هذا وقد أدت البطاقة التموينية إلى تغيير وجهات النظر في لبنان تجاه اللاجئين السوريين.

وبدلا من أن ينظر إليهم أصحاب المتاجر على أنهم عبء فهم عملاء محتملون على صاحب المتجر نيل رضاهم.

ويخزن السلع التي يفضلها السوريون كالسمن والحلاوة، التي تحضر من السمسم واللوز والعسل، والكثير من الشاي، حيث إن "السوريين مغرمون بالشاي».

ولفت إلى أن "السوريين لديهم عائلات كبيرة ويشترون أكثر من اللبنانيين".

’بيع أكثر‘

علي صادق حمزة، 26 عاما، يملك عدة محلات مسلجة لدى برنامج الغذاء العالمي في منطقة البقاع حيث تنتشر العشرات من المخيمات العشوائية على الأراضي الزراعية.

وقال حمزة للوكالة، "خلال ثمانية أشهر، استأجرت ثلاث مستودعات اضافية لتخزين البضائع وفتحت متجرا للخضار".

ويشكل السوريون 60 في المائة من عملاء حمزة، إلا أنه لم يفقد زبائنه اللبنانيين أيضا الذي يأتون إليه، حسب قوله، بسبب أسعاره المخفضة.

إلا أن بعض أصحاب المتاجر المسلجين لدى البرنامج واجهوا بعض الصعوبات.

ومن بين هؤلاء عمر الشيخ الذي يدير متجرا في منطقة النويري غرب بيروت.

ومنذ أن انضم الشيخ إلى البرنامج في العام 2013، ارتفعت ارباحه من خمسة آلاف دولار شهريا إلى ثمانية آلاف دولار. لكن مقابل ثمن.

وأوضح "فقدت في المقابل 20 في المائة من زبائني اللبنانيين الذين لا يحبذون المجيء إلى المتجر حين يكون مزدحما".

لكن الشيخ أكد على أنه مستمر باستقبال الزبائن السوريين.

وختم بالقول "هؤلاء بشر، نريد مساعدتهم، هناك حرب في بلادهم".

هل أعجبك هذا المقال؟

Al icons no 79
Captcha

Di blue bubble 18 تعليق

محمود الاحمد | 2017-07-09

صارلي اكثر من 6اشهر معي البطاقه الحمراء وحتى الان ما شفت شي وين العداله بس يشحذو علينا

الرد
Ramialali | 2017-07-08

من اربع سنوات قاعد ماعم اشتغل ومسجل بل امم من اربع سنوات وعم يقولو نحنا بنعرف شغلنه مشغلين فسافيس لتزبط بس ولاد عيلتها بل منطقه وانا عندي ولدين صغار ومارضيو يسجلوهن بل امم لانهن ولاد حلال بل عكس يعني

الرد
سامر عبدالله ادريس | 2017-07-08

انا لاجئ سوري من حمص وعندي قصر بأجري وعندي كسر في الحوض وعمليتين ببطني ونقص سمع وانحراف في البصر ومعي تقرير طبيه مقدمة للمفوضية وعندي 3 بنات اكبرهن 3سنوات وصرلي مسجل 4سنوات ولحد لان ماحصلت عبطاقة التغذية او اي مساعدة من لامم بتمنى اني احصل عليها لاني بحاجة ونشالله تساعدوني اني احصل على بطاقة

الرد
جانكين نازح سوري | 2017-07-07

مرحباشكر لجميع ع دعم نازحين ومساعددتهم ولاكن لا اعرف كيف المعير الذي يعملون بهم هونك كثييييييير من العالم بحاجه للمساعده ولم تساعدهم برنامج تغذيه وهوناك ايض كثيييرون ليسو بحاج ولكنهم يأخذون المساعدات نرجو تدقيق اكثر للعالم يلي بحاجه وشكران

الرد
ابراهيم الحمود | 2017-07-07

صارلي 4سنين لم ارا شي قط

الرد
عبدو محمد | 2017-07-07

صرنا سنتين محرومين ما منشوف شي ومين ما حكينا بيقولو في عالم احق وصرلي 5شهور قاعد لا شغله ولا عمله وصار علينا دين ولا حيات لمن تنادي

الرد
عبيد الله عبدالسلام شلار | 2017-07-06

اعجبني جدا ولكن يوجد كثير من العائلات السورية التي لاتجد لقمة عيشها لم يحصلو على هذة البطاقة الغذائية ومن جملتهم انا وهم في أمس الحاجة لها يرجى من مفوضية الأمم المتحدة اعادة النظر إلى من هم أولى بهذة البطاقة ولكم جزيل الشكر

الرد
محمد يوسف ال فاعي | 2017-07-06

السلام عليك ياشيخ وانا صارلي4 سنين لم استفيد ايا شيء وعندي طفلين ويالله اقر اسدد اجار بيت

الرد
خالد احمد حاج حسن | 2017-07-06

السلام عليكم انا الي 3سنين وماسجلوني بلامم بحجيت انو مافي تسجيل من قبل الدوله

الرد
بشير المطر | 2017-07-05

انا سوري وعند سبع اولاد وانا وزوجتي وارجو مساعدتي

الرد
welat khlel | 2017-07-05

انا لاجئ سوري كردي لاجئ بلبنان الي 4سنين بلبنان سارلي سنتين مسجل او لا هلا ما حكو معي ماقولوي كيف وضعك يا اخي انا مابدي مساعدات بدي سافر اتلع من لبنان بس الي اخي او اخت بسويد بدي سافر لا عندون هاد المطلوب

الرد
بدر | 2017-07-02

احنا نشكر الاخ عمر الشيخ لانو كتير منيح مع العالم

الرد
محمود الاحمد | 2017-07-02

صارلي 5اشهر املك البطاقه الحمراء مره يتصلو علي يقولولي ليش مو ساحب التغذيه واذهب الى المتجر لم اجد في البطاقه شيء تبين لي انهم كلهم حراميه

الرد
ميساء يحيى اسماعيل | 2017-07-02

ولله انا احق الناس بالمعوني الغذاءيه عندي اربع ولاد يتاما ومالي حدا وماعماستفيد شي بترجا من برنامج الاغذيه المساعده لان علي ديون لمحلات السمانه اكتر من مليون ونص14c11179

الرد
ابراهيم صمادي | 2017-07-01

انامفصول من الامم وما بستفيد اي شيئ وعندي خمسة اولاد صغار اكبر ولد ثمن سنوات وصغر ولدسنه باي حق بفصلوني هذا مو عدل

الرد
عمار الحسين | 2017-07-01

السلام عليكم صرلي اربع سنين ماشفت شي والحمدلله

الرد
عمار | 2017-06-30

انا سوري توجد معي بطاقة حمراء ولكن لم احصل على حبة ارز واحد فأين العدالة الامم كذابين حرامية

الرد
سامر الخلف | 2017-06-30

نعم اناس تستفيد من هذا البرنامج اما القسم الثاني فماذا تنتظرون لتتم استفادته والقسم الأكبر والذي هو بحاجه لم تصله المساعدة

الرد