إعلام |

2017-06-02

برامج رمضان في اليمن توجه المشاهد إلى ’الطريق الصحيح‘


يتجمع اليمنيون خلال شهر رمضان في الأماكن العامة لمشاهدة برامج تلفزيونية خاصة بالشهر الفضيل على شاشات كبيرة. [فيصل دارم/المشارق]
يتجمع اليمنيون خلال شهر رمضان في الأماكن العامة لمشاهدة برامج تلفزيونية خاصة بالشهر الفضيل على شاشات كبيرة. [فيصل دارم/المشارق]

خصصت القنوات الفضائية اليمنية برامج خاصة ضمن خارطتها البرامجية الرمضانية لنشر الفضائل والتوعية ضد التطرف ومكافحة الإرهاب، بحسب ما قال مدراء تنفيذيون في عدد من المحطات التلفزيونية للمشارق.

ورأوا أنه إضافة إلى الأضرار الاقتصادية والاجتماعية والنفسية التي تتسبب بها تنظيمات مثل القاعدة و"الدولة الاسلامية" (داعش) في اليمن، فإن تلك الجماعات تشوه صورة الاسلام في مجتمعات أخرى.

وقال فيصل الشبيبي مدير عام قناة اليمن اليوم إن "دور الإعلام المرئي له أهمية كبيرة في تصحيح مفاهيم مغلوطة لدى المجتمع ومنها التطرف الذي حصد الكثير من الأرواح البريئة في اليمن في مختلف المحافظات".

وحول برامج قناة اليمن اليوم في رمضان، قال إنها تهدف لنشر الوعي ضد التطرف والإرهاب كمادة أساسية للبرامج الإخبارية والحوارية في رمضان وغير رمضان.

وأضاف أن "القناة تبث فلاشات توعية ضد الارهاب والتطرف حيث تعرض هذه الفلاشات مشاهد من ضحايا العمليات الإرهابية التي نفذت في اليمن لتذكير المشاهدين بمآسي هذا الفكر المتطرف".

وتحدث الشبيبي عن البرامج الموجهة خلال رمضان ضد التطرف والإرهاب وأوضح أن المحطة تعرض برنامجين الاول بعنوان ’أمة وسطا‘ والثاني بعنوان ’من القلب‘.

وأشار إلى أن ’أمة وسطا‘ برنامج ديني موجه يتحدث فيه العلماء عن أهمية اتخاذ الوسطية كمنهج حياة، وبرنامج ’من القلب‘ هو ديني مباشر للجمهور.

وشدد الشبيبي على أن الجمهور المتلقي جمهور متدين يتعامل بجدية مع محتويات هذه البرامج.

نشر القيم الحسنة

من جانبه، أكد مختار القدسي مدير برامج قناة السعيدة للمشارق أن التوعية ضد الإرهاب والتطرف تتم في برامج قناة السعيدة عبر بعض البرامج الدينية التي تدعو للوسطية والاعتدال.

وتستضيف قناة السعيدة عبر برنامج "مجلس رمضاني" العلامة محمد بن اسماعيل العمراني أشهر علماء اليمن الذي عرف عنه الدعوة إلى الوسطية والاعتدال كمنهج حياة، وفق ما لفت القدسي.

وفي هذا الإطار قال محمد اللوزي مدير قناة الإيمان في حديث للمشارق إن القناة تسعى من خلالها برامجها الدينية "للتوعية بأهمية التسامح والاعتدال ورفض التطرف والكراهية والإرهاب".

وتحدث اللوزي عن تخصيص قناة الإيمان برنامجين ناقشا بشكل مباشر التطرف.

وأضاف أن البرنامج الاول "نبض الشارع"، وهو برنامج خصص عددا من حلقاته لمناقشة مكافحة التطرف والإرهاب، والآثار السلبية النفسية والاجتماعية الاقتصادية التي تنتج عنهما على المجتمع.

وأشار إلى أن "نبض الشارع" يستطلع آراء المواطنين ويلتقي بأصحاب الاختصاص في الأجهزة الأمنية ويجري لقاءات مع العلماء والمفكرين.

وأما البرنامج الثاني فهو يحمل اسم "واعتصمو" وهو برنامج يدعو الى الاعتدال والوسطية والتكافل والتراحم، وفق ما تابع اللوزي.

ولفت إلى عرض قناة الايمان فلاشات توعية تبث بشكل دوري لتذكير المواطنين بآثار الإرهاب السلبية على المجتمع، وأهمية مواجهة التنظيمات الإرهابية وعلى رأسها تنظيمي القاعدة وداعش.

الإعلامي خالد علاو الذي يعمل معد برامج في قناة السعيدة، شدد على أهمية الدعوة للاعتدال والوسطية عبر البرامج الرمضانية المختلفة سواء في البرامج الدينية أو ضمن المسلسلات الدرامية.

وأضاف علاو في تصريحه للمشارق أن التوعية ضد الإرهاب والتطرف عبر البرامج التلفزيونية يجب أن تكون بشكل مستمر وطوال العام لتحصد المزيد من الثمار.

هل أعجبك هذا المقال؟

Al icons no 10

1 تعليق

Captcha
الصقرابوحسان الصعر | 2017-06-08

لابد من التوعيةضدالارهاب. \nمن خلال البرامج التليفزيونيه والاذاعيه. \nوالمشاركات عبر الانترنت من اجل القضاء على جميع الارهاب. \nكما ادعوا العلماء الربانيين في شرح وتوضيح الفكر الاسلامي. \nوكل ما يخالف دينناالاسلامي فهو رد ولاينتمي الى الاسلام

الرد